• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

خصصت 10 عروض تخفيضات خلال رمضان

«الاقتصاد» تنظم زيارة تفقدية لمتجر سبينيس في الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 يونيو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

نظمت وزارة الاقتصاد أمس، بالتعاون مع دائرة التنمية الاقتصادية بإمارة الشارقة، زيارة تفقدية لمتجر «سبينيس» في مركز صحارى للتسوق بالشارقة، في إطار زياراتها الميدانية للأسواق ومتاجر التجزئة في مختلف إمارات الدولة خلال شهر رمضان المبارك، سعياً لمراقبة الأسعار، ومتابعة العروض والمبادرات الرمضانية التي تطرحها منافذ البيع المختلفة في مختلف أسواق الدولة. قام بالزيارة الدكتور هاشم سعيد النعيمي، مدير إدارة حماية المستهلك بوزارة الاقتصاد، وشارك فيها طارق السويدي، مدير مكتب الوزارة في الشارقة، ونبيل سالم المشوي، ضابط تجاري في قسم الرقابة والحماية التجارية بدائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة. وأوضحت إدارة متجر سبينيس، خلال جولة وزارة الاقتصاد، أنها خصصت 10 عروض تخفيضات خلال شهر رمضان المبارك، منها عروض نصف شهرية، وعروض أخرى خاصة بعطلات نهاية الأسبوع، مشيرة إلى أن مثل هذه العروض مستمرة على مدار العام، وتشمل نحو 70 سلعة بمعدلات تخفيض يتراوح بين 10 و25%. وقال الدكتور هاشم النعيمي، على هامش الزيارة، إن متجر سبينيس الذي يمتلك 60 فرعاً في مختلف إمارات الدولة، يتميز بتوافر الكميات وجودة المنتجات وطريقة العرض المتميزة التي تساهم في تحقيق رضى ورفاهية المستهلك. وقال النعيمي إن هناك بعض الملاحظات التي تم رصدها خلال الزيارة، ومن أهمها التوجيه بضرورة كتابة أسعار وأسماء ومواصفات السلع باللغة العربية، إضافة إلى الإنجليزية أو أي لغة أخرى، على ملصقات الأسعار المستخدمة في متجر سبينيس، التزاماً بالمادة الخامسة من القانون الاتحادي رقم 24 لعام 2006 بخصوص حماية المستهلك، والتي تؤكد ضرورة التزام كل المتاجر ومنافذ البيع في دولة الإمارات العربية المتحدة باعتماد اللغة العربية على ملصقات أسعار ومواصفات السلع، مشيراً إلى أن المرحلة الثانية من تطبيق هذه المادة ستتضمن اعتماد اللغة العربية في الفواتير أيضاً، وقد أعطت اللجنة العليا لحماية المستهلك منافذ البيع مهلة حتى نهاية عام 2017 لتطبيق هذه المرحلة. وأكدت إدارة المتجر أنها ستبدأ العمل مباشرة على إضافة اللغة العربية على جميع الملصقات السعرية. ووجهت وزارة الاقتصاد بضرورة وضع لائحة بالسلع ذات الأسعار المثبتة لعام 2016 على مداخل المتجر بشكل واضح للمتسوقين، مع بيان أسعارها، وعدم الاكتفاء بالملصقات الصغيرة الموجودة في أماكن عرض هذه السلع على الأرفف داخل المتجر، والتي طلبت الوزارة أن يوضع عليها شعار وزارة الاقتصاد وعبارة «سعر مثبت» بدلاً من عبارة «سعر موحد» التي يستخدمها المتجر، لتعريف المستهلكين بالسلع المثبتة في مختلف منافذ البيع الكبرى بالدولة بالتعاون مع وزارة الاقتصاد.

وفيما يخص العروض والتخفيضات، ووجه النعيمي بضرورة توضيح سعر السلعة قبل التخفيض والسعر المخفض ونسبة التخفيض، وعدم الاقتصار على السعر المخفض، كما هو معتمد حالياً من قبل إدارة المتجر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا