• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مجالس الشباب المحلية تواصل فعالياتها الرمضانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 يونيو 2016

ناصر الجابري (أبوظبي)

تواصل مجالس الشباب المحلية الأذرع التنفيذية لمجلس الإمارات للشباب في كل إمارة فعالياتها، ومبادراتها في شهر رمضان المبارك، وذلك ضمن المبادرات التي يشرف عليها مجلس الإمارات للشباب، دعماً لآليات العمل الشبابي، وتشجيعاً للمشاركة المجتمعية في المحافل كافة.

وفي الفجيرة، يناقش مجلس الفجيرة للشباب اليوم في أول حلقة شبابية محور الشباب والإسكان، بمشاركة شباب تتراوح أعمارهم بين 15 و30 عاما، وأكد أعضاء في المجلس، أن الحلقة ستتناول توفير المسكن الملائم للشباب، ومشاريع الإسكان الحالية، والمستقبلية، والتوصيات التي يقترحها الشباب تطويرا لآليات الاستحقاق.

وفي أم القيوين، أطلق مجلس أم القيوين للشباب، بالتعاون مع مستشفى الشيخ خليفة مبادرة شبابنا على نهج المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، وأكدت كلثم طحنون آل علي منسق عام المجلس وعضو مجلس الإمارات للشباب، أن المبادرة تأتي تقديراً لنهج المغفور له، وتذكيرا بمآثره الإنسانية، ومبادراته الخيرية التي جعلت دولة الإمارات في صدارة الدول المانحة عالمياً في المساعدات الخيرية، مؤكدة أن استحضار دور القائد المؤسس في ساحات العمل الإنساني يمثل دافعاً رئيسياً لشباب الإمارات نحو استكمال نهج المغفور له بإذن الله في ميادين العمل الخيري.

وقام مجلس أم القيوين للشباب أمس الأول بالمشاركة في حملة رمضان أمان التي أطلقتها جمعية الإحسان الخيرية، عبر توزيع وجبات الإفطار على السائقين مع حلول وقت الإفطار في شوارع إمارة القيوين.

وأكد المجلس، أن المشاركة في الحملة تأتي تشجيعاً لمنظومة العمل التطوعي، ودعما للمبادرات المجتمعية التي تصقل مهارات الشباب، وتغرس مفاهيم العمل المشترك، والإخاء، والتلاحم، والقيم الأصيلة التي تسعى مجالس الشباب لنشرها، مشيرا إلى أن المبادرات المجتمعية متواصلة، سواء في شهر رمضان المبارك، أو غيره.

من جهته، شارك أعضاء مجلس الشارقة خلال اليومين الماضيين في حملة رمضان أمان لتوزيع وجبات الإفطار في الشارقة، وخورفكان، وكلباء عبر تجمع الأعضاء في عدد من التقاطعات الحيوية في الإمارات، إضافة لعدد كبير من المتطوعين ضمن المبادرات الشبابية التي يشارك فيها المجلس، تشجيعاً لمفاهيم الأعمال المجتمعية والتطوعية، وجدد المجلس دعوته للشباب للمشاركة في أنشطة المجلس عبر التسجيل ضمن متطوعي مجلس الشارقة للشباب الذي يتيح المجال لهم للمشاركة في المبادرات المختلفة، وفقا لمهاراتهم، واهتماماتهم.

واجتمع أعضاء المجلس برئاسة محمد إبراهيم الهاجري منسق عام مجلس الشارقة للشباب وعضو مجلس الإمارات للشباب مع دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة بحضور سلطان عبدالله السويدي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية، كما التقى أعضاء المجلس في اجتماع آخر بمسؤولي دائرة الموارد البشرية، بحضور الدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس الدائرة، وتم خلال الاجتماعات بحث أوجه التعاون بين الطرفين، ومناقشة المواضيع ذات الاهتمام المشترك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض