• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

كلينتون تستأنف نشاطها بعد غياب دام شهر ا

أوباما يعين هاجل وزيراً للدفاع وبرينان رئيساً للاستخبارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 يناير 2013

واشنطن (أ ف ب) - أعلن الرئيس الأميركي باراك أوباما أمس اسمي مرشحيه لشغل منصب وزير الدفاع ورئيس وكالة الاستخبارات المركزية (سي اي ايه) في إطار تشكيله فريقه للأمن القومي لفترة رئاسته الثانية.

وقال مسؤولون إن أوباما عين مستشاره لمكافحة الإرهاب جون برينان رئيساً لـ”سي آي إيه” خلفاً لديفيد بترايوس، كما عين السناتور الجمهوري السابق تشاك هاجل لخلافة ليون بانيتا في وزارة الدفاع (البنتاجون).

وقال مسؤول في البيت الأبيض، طالباً عدم ذكر اسمه، إن برينان “مطلع منذ أربع سنوات على الملفات كافة المهمة المرتبطة بالأمن القومي، وسيكون قادراً على العمل فوراً في قيادة السي آي ايه”. وأضاف المسؤول أن أوباما اختار برينان (57 عاماً) “نظراً لعمله وسجله الاستثنائي” الذي يشتمل على العمل لعقود في «السي آي إيه»، ما سيجعل منه “مديراً متميزاً للاستخبارات”.

وأضاف المسؤول في الإدارة الأميركية أن جون برينان “عمل لعقود في السي آي إيه، ومنذ 11 سبتمبر 2001 يعمل على خط المواجهة في المعركة ضد القاعدة”. وقال إن برينان، الذي سيتولى رئاسة الـ”سي اي ايه” بعد استقالة بترايوس بعد فضيحة جنسية “يحظى بثقة الرئيس الكاملة”. وبرينان الذي عمل على مدى 25 عاماً في السي آي إيه، هو خبير في شؤون الشرق الأوسط ويتحدث العربية، وصرح للصحفيين مرة عند سؤاله عن أخلاقياته في العمل “أنا لا أتغيب عن العمل”.

وتدرب برينان على العمل في الاستخبارات، وترقى بسرعة ليصل إلى منصب محلل عمليات مكافحة الإرهاب ومدير قسم الشرق الأدنى وجنوب آسيا في مديرية السي آي إيه.

وبحلول عام 1995، وصل إلى منصب المساعد التنفيذي لجورج تينيت نائب رئيس السي اي ايه في ذلك الوقت الذي أصبح فيما بعد مديرها. وعمل كذلك مديراً للمركز القومي لمكافحة الإرهاب بصفة انتقالية من عام 2004 وحتى أغسطس 2005. ... المزيد