• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الشباك نظيفة للمباراة الخامسة على التوالي

أفضل إنجاز دفاعي لـ «الماكينات» منذ 50 عاماً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 يونيو 2016

ليل (أ ف ب)

نجح المنتخب الألماني حامل اللقب في معادلة إنجازين، دفاعي وهجومي في المباراة، حيث حافظ على نظافة شباكه للمباراة الخامسة على التوالي، بدأها باللقاء الاستعدادي الأخير له قبل البطولة أمام المجر «2- صفر»، ثم تغلب في النهائيات القارية على أوكرانيا 2- صفر، وأيرلندا الشمالية 1- صفر، وسلوفاكيا 3- صفر، وتعادل مع بولندا صفر- صفر.

وهذا أفضل إنجاز دفاعي منذ عام 1966، حين حافظ منتخب ألمانيا الغربية على نظافة شباكه في 6 مباريات على التوالي، بينها أربعة لقاءات ودية ضد أيرلندا 4- صفر، وأيرلندا الشمالية 2- صفر، ورومانيا 1- صفر، ويوغوسلافيا 2- صفر، واثنتان في مونديال 1966 ضد سويسرا 5- صفر والأرجنتين صفر- صفر.

وفي الوقت نفسه، وجد الألمان في مباراة أمس الأول، شيئاً من فعاليتهم أمام المرمى، وقد نجحوا بأهدافهم الثلاثة في معادلة رقمهم القياسي، من حيث أكبر نتيجة لهم في البطولة القارية، لأن أكبر فوز لهم كان 3 - صفر أيضاً ضد الاتحاد السوفييتي في نهائي 1972 وضد خليفته روسيا بالنتيجة ذاتها في الدور الأول لنسخة 1996، والمفارقة أنهم توجوا باللقب في هاتين النسختين.

وساهم مدافع في هذا الفوز الكبير قلب الدفاع جيروم بواتينج الذي شارك في اللقاء، بعد أن كان الشك يحوم حوله بسبب إصابة في ربلة الساق، وقد مهد لاعب بايرن ميونيخ الطريق أمام بلاده بتسجيله الهدف الأول بتسديدة «طائرة».

وقال بواتينج بعد اللقاء لتلفزيون «زي دي إف»: كنت موفقاً في تسديد الكرة، قبل أن ترتطم بالأرض، وأنا سعيد لدخولها الشباك، الطاقم الطبي قام بكل ما يمكنه من أجل أن ألعب، حاولنا جاهداً أن نمنعهم من دخول أجواء المباراة، وأن نضغط عليهم وعدم السماح لهم الانطلاق بهجمات مرتدة.

أما بخصوص استبداله في أواخر اللقاء ببينيديكت هيوديس، فقال بواتينج: إنه إجراء احترازي، شعرت بتقلص صغير في ربلة الساق، ونظراً إلى النتيجة، ارتأينا عدم المخاطرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا