• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بداية موفقة لفريق أبوظبي في الفورمولا2

القمزي الصغير «سادساً» في أول ظهور عالمي بـ «كامبيوني»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 يونيو 2016

خالد السعدي (كامبيوني)

حملت مشاركة فريق أبوظبي للزوارق في ثاني جولات بطولة العالم لزوارق الفورمولا2، والتي أقيمت في مدينة كامبيوني الإيطالية، مزيداً من الخبرة للكوادر الشابة راشد القمزي ومحمد المحيربي، حيث أنهى القمزي السباق في المركز السادس، في حين تقدم المحيربي من المركز العشرين إلى المركز الرابع عشر.

شارك في منافسات السباق عشرون زورقاً مثلوا العديد من جنسيات القارة الأوروبية وقدامى الأبطال.

وكانت منافسات السباق بدأت مع سباق أفضل زمن، والذي أقيم في الصباح الباكر، واحتل خلاله القمزي المركز السادس، في حين كان المحيربي قد دخل التصفيات الحاسمة التي استبعدت خمسة زوارق من المنافسة، نظرا للعدد الكبير من المشاركين، والذي تجاوز العدد القانوني، ومع بدء السباق الرئيس تصدر المنافسة السويدي بيري لوندن منذ البداية، مستفيدا من إحرازه للقب السرعة في الصباح الباكر، وانطلق القمزي من المركز السادس ليظل كما هو حتى نهاية السباق، في حين تمكن المحيربي من التقدم للأمام ستة مراكز كاملة، معوضاً بذلك البداية المتأخرة له.

جولة كامبيوني كانت مثالية في سباقها الرئيس، حيث لم يرفع العلم الأصفر أبداً خلال السباق، ولم يتوقف طيلة أربعين دقيقة هي عمر المنافسة، وأكمل صاحب المركز الأول خمساً وأربعين دورة خلال السباق، في حين كانت السرعة القصوى التي وصل إليها صاحب المركز الأول بيري لوندن هي مائة وستة كيلو مترات في مسار السباق، بينما وصل راشد القمزي إلى مائة وأربعة كيلو مترات، وتمكن اثنا عشر زورقاً من كسر حاجز المائة كيلو في السباق، بينما انسحب من المنافسة ثلاثة زوارق فقط لأعطال مختلفة.

وقامت بعثة فريق أبوظبي للزوارق بزيارة خاصة إلى مدينة كومو الإيطالية، والتي تتجاور مع حدود مدينة لوجانو السويسرية وإلى مقر فريق أبوظبي وورشته الدائمة في كومو، والذي يديره ويشرف عليه الإيطالي جويدو كابليني مدرب الفريق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا