• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«عمان» بطل «خليجي 2» للناشئين في «الجروس»

منتخبنا للجولف يقتنص ذهبية «النت» بـ 430 نقطة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 مارس 2015

دبي (الاتحاد)

حافظ منتخب عمان على لقبه بطلاً لناشئي الخليج للجولف «خليجي 2» بمسابقة «الجروس» وحل نظيره البحريني وصيفاً والقطري ثالثاً، فيما انتزع منتخبنا الوطني الناشئ ذهب مسابقة الصافي «النت»، في ختام البطولة الثانية التي استضافها ملعب نادي خور دبي لليخوت والجولف بدبي على مدار 4 أيام بمشاركة 20 لاعبا يمثلون عمان وقطر والبحرين والكويت والسعودية بالإضافة لاعبي منتخبنا.

وحلق منتخب عمان بكأس البطولة وتقلد لاعبوه الميداليات الذهبية بعد أن جمعوا 481 نقطة، وحل في المركز الثاني المنتخب البحريني بمجموع 519 نقطة والميداليات الفضية، بينما جاء المنتخب القطري ثالثاً بمجموع 529 نقطة. وعلى المستوى الفردي لتلك المسابقة حصد العماني فهد الكتاني على المركز الأول بمجموع 234 ضربة، وحل ثانياً القطري عبد الرحمن النعيمي بمجموع 237 ضربة والبحريني عيد عادل مفتاح ثالثاً بمجموع 241 ضربة.

وحقق منتخبنا الوطني المركز الأول في مسابقة الصافي «النت» بمجموع 430 نقطة وتم تقليد نجوم الفريق محمود سكيك ومحمد عادل الهاجري وخالد كشواني بالميداليات الذهبية، وعلى المستوى الفردي بهذه المسابقة فاز بالمركز الأول القطري أحمد محمود المطوع بمجموع 208 ضربات وتم تتويجه بكأس البطولة والميدالية الذهبية.

ووجه معالي الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي رئيس الاتحادين العربي والإماراتي للجولف، الشكر لجميع الوفود المشاركة، معرباً عن سعادته بهذا التجمع الرياضي الذي احتضنته الدولة وحرصهم على التواجد والمشاركة الفاعلة، مشيراً إلى أن النجاحات التي شهدتها البطولة، تدفعنا كقائمين على هذه الرياضة لإقامتها سنوياً والتواجد فيها والتي تأتي وفق خطط واستراتيجية اللجنة التنظيمية الخليجية للجولف.

ونقل اللواء علي صقر النعيمي رئيس اللجنة التنظيمية الخليجية، أسمي آيات الشكر والتقدير من أعضاء اللجنة التنظيمية وأسرة اللعبة بدول منطقتنا الخليجية، إلى معالي الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي راعي البطولة، وجه عادل الزرعوني نائب رئيس الاتحاد الأمين العام للاتحاد العربي، الشكر لرئيس وأعضاء اللجنة التنظيمية الخليجية على جهودهم الكبيرة في تفعيل هذه البطولة وحرصهم على ضمها لأجندة البطولات.

وأكد حرص الاتحاد على تقديم كافة متطلبات الارتقاء باللعبة على المستوى التنظيمي والفني وتسخير الجوانب اللوجستية والمنشآت الرياضية في أي وقت خلال العام.

وعن مشاركة منتخبنا قال الزرعوني: «بالتأكيد سعينا وبحرص للمشاركة في هذه التظاهرة الرياضية رغم قناعتنا بصغر سن لاعبينا مقارنة بأقرانهم من اللاعبين المشاركين، لكن الهدف من المشاركة إكساب لاعبينا مزيداً من الخبرات والتي ظهرت جلياً بالمستوى الذي قدمه لاعبونا في اليوم الثاني للبطولة مقارنة بما حققوه في افتتاح البطولة، وهذا المكسب الكبير من المشاركة إلى جانب الحرص على توفير كل متطلبات النجاح».

من جهتهم أعرب لاعبو منتخبنا الناشئ والمكون من محمد الهاجري ومحمود سكيك وخليل كشواني عن بالغ سعادتهم بالتواجد بهذه البطولة، والتي عادت عليهم بالعديد من الفوائد على المستوين الفني، وقال الهاجري: «لم أخف رهبة البداية بالتواجد لأول مرة بساحات اللعبة، والمهم أننا تعلمنا من بعض أخطائنا وبالتأكيد شكلت لنا دروساً مستفادة سنسعى لتجاوزها في المرحلة المقبلة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا