• السبت 05 شعبان 1439هـ - 21 أبريل 2018م

شهد اختتام تمارين "درع الخليج المشترك 1"

الملك سلمان: قادرون على مواجهة المخاطر بتحالف مشترك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 أبريل 2018

وكالات

شهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية، اليوم الاثنين، فعاليات ختام تمرين "درع الخليج المشترك 1"، بحضور أصحاب الجلالة والفخامة والسمو قادة وكبار ممثلي 25 دولة شقيقة وصديقة مشاركة في التمرين الذي يعد الأكبر من نوعه في المنطقة من حيث عدد قوات الدول المشاركة والعتاد العسكري واستمر لمدة شهر، بحسب وكالة الأنباء السعودية (واس).

وقبيل بدء الحفل استقبل خادم الحرمين الشريفين أصحاب الجلالة والفخامة والسمو قادة وكبار ممثلي الدول الشقيقة والصديقة المشاركة في التمرين، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

وقال خادم الحرمين الملك سلمان على تويتر "في استضافة المملكة العربية السعودية لتمرين  درع الخليج واجتماع قوات أكثر من 24 دولة؛ تأكيد على قدرتنا جميعًا على العمل ضمن تحالف منسق، وتنظيم عسكري موحد؛ لمواجهة التهديدات والمخاطر التي تحيط بمنطقتنا".

واستعرضت القوات المشاركة مناورة "الإسناد الجوي التكتيكي" ضمن ختام مناورات درع الخليج المشترك وأدت القوات عروضا جوية في حفل ختام مناورات درع الخليج المشترك 1.

تجدر الإشارة إلى أن التمرين يعد الأضخم في المنطقة على الإطلاق، سواء من حيث عدد القوات والدول المشاركة، أو من ناحية تنوع خبراتها ونوعية أسلحتها.