• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

العبادي يدعو للاحتفال.. وعسكريون يؤكدون مقتل 1800 «داعشي» و100 من القوات الأمنية

العراق يعلن استعادة الفلوجة بالكامل من «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 يونيو 2016

سرمد الطويل، وكالات (بغداد)

أعلن الجيش العراقي أمس، استعادته مدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار غرب العراق، بعد سيطرته على آخر معقل لتنظيم «داعش» في المدينة، ودعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي من مدينة الفلوجة، العراقيين إلى الاحتفال باستعادة السيطرة على المدينة، فيما أعلنت مصادر عسكرية مقتل 1800 «داعشي»، ونحو 100 عسكري عراقي، بينما شككت مصادر عشائرية باستعادة الفلوجة بالكامل، مؤكدة أن بعض المناطق ما زالت تحت سيطرة «داعش» والمعارك فيها مستعرة.

وقال رئيس الوزراء في تصريح لقناة العراقية الحكومية خلال زيارته الفلوجة «أدعو العراقيين للخروج والاحتفال في كل مكان، أدعو جميع العراقيين إلى الاحتفال بمثل هذا اليوم في جميع مناطق العراق». وأضاف العبادي الذي ظهر في زي قوات مكافحة الإرهاب، أبرز القوات المشاركة في العمليات، «من حق العراقيين الاحتفال بإعادة الفلوجة، هزمنا الدواعش الذين ليس لديهم مكان في العراق».

وقال أيضا «سنرفع العلم العراقي في الموصل قريبا» بمحافظة نينوى التي مازالت تحت سيطرة «داعش».

وكان قائد عمليات الفلوجة عبد الوهاب الساعدي أعلن قبيل ذلك انتهاء المعركة بعد قرابة خمسة أسابيع من القتال، وقال إن المدينة أصبحت تحت سيطرة القوات الحكومية، مضيفا أن أعدادا قليلة من مسلحي التنظيم لا زالت تقاتل داخل المدينة. وأضاف في تصريحات للتلفزيون الرسمي إن جهاز مكافحة الإرهاب قام بتطهير حي الجولان، «وبذلك نزف للشعب العراقي بأن معركة الفلوجة قد انتهت»، مؤكدا أن ما لا يقل عن 1800 مسلح من التنظيم قتلوا في عملية استعادة السيطرة على الفلوجة.

في غضون ذلك، أفادت مصادر أمنية بأن قوة عسكرية كبيرة من الجيش العراقي مدعومة بغطاء جوي من التحالف الدولي تتقدم في حي الجولان من عدة محاور لإكمال السيطرة على الحي. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا