• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

اطلعن على الضمانات التي يقدمها القانون لأطراف التقاضي

70 طالبة يتعرفًّن على «عام الثقافة القانونية للطفل» في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

استقبلت دائرة القضاء في أبوظبي الخميس الماضي نحو 70 طالبة من ثلاث مدارس حكومية ثانوية للبنات في أبوظبي، وقدمت الدائرة للطالبات برامج توعوية وترفيهية للطالبات تضمنت التوعية حول السلوكيات السلبية التي تم رصدها بين الطالبات في هذه المرحلة العمرية وفق الممارسة العملية لنيابة الأسرة في أبوظبي، وذلك في إطار مبادرة «2015 عام الثقافة القانونية للطفل» التي تبنتها الدائرة بناء على توجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس دائرة القضاء.

وأوضح المستشار يوسف سعيد العبري وكيل دائرة القضاء في أبوظبي، أن مبادرة الثقافة الطفل القانونية، ضمت تقديم التوعية لطلبة وطالبات المرحلة الثانوية، بناء على تعريف الطفل في وثيقة جنيف لحقوق الطفل التي وقعت عليها دولة الإمارات العربية المتحدة، والتي تعتبر مرحلة الطفولة تصل حتى عمر 18 عاماً، مشيراً إلى أن دائرة القضاء قد خصصت يوم الخميس من كل أسبوع لاستقبال الأطفال في مبنى الدائرة الرئيسي، بينما تتوجه الحملة إلى المدارس ومناطق التجمع خلال باقي أيام الأسبوع.

من جهة أخرى قدمت لجنة تنظيم فعاليات مبادرة «2015 عام الثقافة القانونية للطفل»، عددا من الفعاليات للطالبات في القاعة النموذجية بالدائرة، حيث قدمت المحاضرة هند البدواوي الأخصائية النفسية في دار التربية الاجتماعية للفتيات بالشارقة، محاضرة توعوية حول عدد من السلوكيات والأفكار المنتشرة بين الفتيات وتؤدي إلى جرهم نحو الجريمة سواء كضحايا أو متهمين، وتضمنت المحاضرة استخدام عدد من الألعاب التفاعلية لإيصال الفكرة بفاعلية أكبر. كما قدمت وكيلة النيابة عالية الكعبي محاضرة عن محاذير استخدام الفتيات لمواقع التواصل الاجتماعي، إضافة إلى سرد توضيحي لمجموعة من السلوكيات الخاطئة لبعض الفتيات في مرحلة المراهقة، موضحة المسؤولية القانونية المترتبة عن كل سلوك.

كما تضمنت الفعاليات زيارة إلى قاعة محكمة الجنايات، حيث قدم المستشار محمد راشد الضنحاني رئيس نيابة الأسرة، شرحاً حول آليات وخطوات التقاضي، والضمانات التي يقدمها القانون لأطراف التقاضي من متهمين وضحايا بما يصب في مصلحة تحقيق العدالة، كما أوضح للطالبات آداب حضور جلسات المحكمة كما يوردها القانون في دولة الإمارات. وفي ختام الزيارة قام الطالبات بجولة في متحف الدائرة استمعن خلالها إلى شرح حول تاريخ القضاء في إمارة أبوظبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض