• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

ضبط 2500 مخالفة خلال مايو الماضي

مطالبات بتكثيف الدوريات المرورية على الطريق الدولي «أبوظبي - الغويفات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 26 يونيو 2016

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية)

طالب عدد من مستخدمي الطريق الدولي أبوظبي - الغويفات بتكثيف الدوريات المرورية على الطريق والتوسع في نشر الرادارات المتحركة من غياثي وحتى أبوظبي، وذلك للحد من الحوادث المرورية وردع المخالفين من مستخدمي الطريق أصحاب السرعات العالية، خاصة في المناطق التي تشهد إصلاحات وتعديلات في الطريق وما يستلزمه من عمل منحنيات وطرق بديلة.

وأوضح علي المنصوري من سكان المنطقة الغربية: أن الطريق الدولي حاليا أصبح أكثر خطورة مع وجود بعض السائقين المتهورين الذين ينطلقون بسرعات عالية، تربك مستخدمي الطريق، وتتسبب في العديد من الحوادث المرورية، خاصة وأن هناك أعمال صيانة وتعديلات على الطريق من غياثي وحتى أبوظبي، لذا يجب تكثيف التواجد المروري على الطريق، ونشر الرادارات المتحركة على الطريق وأن تكون ماثلة لمستخدمي الطريق، وليست مخفية حتى تكون رادعة، وتدفع السائقين إلى الالتزام بقواعد السير والمرور.

ويعتبر أحمد الهاملي من سكان الغربية أن الطريق الدولي هو الطريق الأكثر استخداما لسكان الغربية خلال انتقالهم إلى أبوظبي أو دبي، وكثيرا ما يشهد حوادث بسبب عدم التزام البعض بقواعد السير والمرور، وذلك لعدم وجود رادارات ثابته على الطريق بسبب أعمال الصيانة التي تتم على الطريق وهو ما يدفعهم لمخالفة السرعات المقررة وتجاوز السرعة.

وطالب محمد الفلاحي بضرورة وضع آليات تحد من هذه السرعات مع تكثيف دوريات متحركة على طول الطريق لردع المخالفين. بالإضافة إلى تغليظ العقوبات على مخالفي قواعد السير والمرور في المناطق التي تشهد أعمال صيانة وإصلاحات.

ومن جانبها أكدت مديرية المرور والدوريات بشرطة أبوظبي أهمية تكثيف الرقابة المرورية على طريق أبوظبي الغويفات من خلال تزويد كافة الدوريات بالمنطقة الغربية بالرادار المتحرك «القناص»، في إطار أولوية جعل الطرق أكثر أمناً واستراتيجية السلامة المرورية لإمارة أبوظبي والجهود المبذولة للحد من الحوادث المرورية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض