• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

أجراها المسبار الأوروبي «روزيتا»

«الروبوت فيلاي» في سبات عميق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 مارس 2015

باريس (أ ف ب)

رغم محاولات الاتصال التي أجراها المسبار الأوروبي «روزيتا» في الأيام الأخيرة، لم تصدر أي استجابة عن «الروبوت فيلاي» الغارق في سبات عميق على المذنب «تشوري» منذ 15 نوفمبر الماضي، بعد رحلة استمرت عشر سنوات برفقة المسبار «روزيتا» وعملية هبوط تاريخية ومضطربة في 12 نوفمبر، وذلك بسبب غياب النور الكافي لشحن بطارياته الشمسية.

ووجه المسبار «روزيتا»، الذي يرافق المذنب في رحلته نحو الشمس إشارات إلى الروبوت على مدى تسعة أيام من 12 إلى 20 مارس الجاري، إلا أن «فيلاي» لم يستجب.

وقالت وكالة الفضاء الألمانية «دي إل آر» في بيان: «ربما المذنب لا يزال بارداً جداً، وربما لم يستعد الروبوت ما يكفي من القوة لتوجيه إشارة»، مشيرة إلى أنه للخروج من هذا السبات يحتاج الروبوت إلى حرارة داخلية تبلغ 45 درجة مئوية تحت الصفر وقوة لا تقل عن خمسة واط لكي يشغل نفسه أوتوماتيكياً، وما لم يكن قادراً على إنتاج قوة من 19 واط، لن يتمكن من إرسال إشارات إلى الأرض عبر المسبار.

وأضافت الوكالة: يعتزم الفريق المشرف على المهمة معاودة المحاولات في أبريل المقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا