• الجمعة 05 ذي القعدة 1438هـ - 28 يوليو 2017م

ألمانيا.. احتدام الجدل حيال «التجنيد الإجباري»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 مايو 2017

أوبرورزل (د ب أ)

وسط دعوات بإعادة التجنيد الإجباري إلى الجيش الألماني، بهدف مواجهة اليمين المتطرف الذي تزايد أعداد المنتمين إليه في صفوف الجيش، احتدم الجدل بين المؤيدين والمعارضين للفكرة في ألمانيا.

واعتبر المؤرخ الألماني «ميشائل فولفسون» أن من الضروري إعادة تطبيق التجنيد الإجباري المتوقف في ألمانيا، متوقعاً أن يصبح الجيش الألماني في المستقبل وكأنه جيش مرتزقة حال عدم القيام بذلك.

وقال «فولفسون»، الذي عمل أستاذاً للتاريخ الحديث في جامعة الجيش الألماني في مدينة ميونخ: «لن يسير الحال من دون تجنيد إجباري، أو خدمة إجبارية للرجال والنساء، وإلا سيكون هناك جيش مرتزقة».

وأشار إلى أن بعد إلغاء التجنيد الإجباري، دخل متطرفون إلى الجيش الألماني بشكل متزايد، وقال: «قلما يرغب أحد اليوم في الانضمام إلى الجيش الألماني، باستثناء المثاليين والشباب الذين لم يجدوا مكاناً في سوق العمل المدنى المزدهر، وكذلك المتطرفون»، لافتاً إلى أن المجموعة الأخيرة هذه تلتحق به بسبب التدريب المجاني على الرماية وتوافر إمكانية الوصول إلى أسلحة.

وأضاف قائلاً: «نرى العواقب الآن في ضابط الجيش الألماني المشتبه في انتمائه للمنظمات الإرهابية (فرانكو إيه)، الذي يمكن أن يكون مجرد قمة الجبل الجليدي فحسب». ... المزيد