• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

ولي عهد رأس الخيمة: رؤية خليفة جعلت شعب الإمارات أسعد شعوب الأرض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 يونيو 2016

رأس الخيمة - وام

أكد سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي ولي عهد رأس الخيمة أن الرؤية الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ،حفظه الله، جعلت شعب دولة الإمارات أسعد شعوب الأرض بفضل الرعاية والاهتمام الذي يحظى به أبناء الإمارات والمقيمين على أرضها الطيبة.

وأضاف سموه أن الاهتمام بالإنسان وتوفير سبل العيش الكريم وصون الحقوق والواجبات وتحقيق العدالة الاجتماعية يأتي على سلم أولويات حكومة دولة الإمارات برئاسة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ،رعاه الله، الذي برؤيته السديدة واستشرافه للمستقبل وصل بدولتنا إلى مصاف الدول المتقدمة.

جاء ذلك خلال حضور سموه مساء أمس مجلس وزارة الداخلية الرمضاني 2016 الذي أقيم في مجلس الضيافة في خزام برعاية مكتب شؤون أسر الشهداء تحت شعار «السعادة الإماراتية».

حضر المجلس الشيخ المهندس سالم بن سلطان بن صقر القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني والشيخ محمد بن كايد القاسمي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية والشيخ جمال بن صقر القاسمي وعدد من أعضاء المجلس الوطني الاتحادي وضباط وزارة الداخلية وأبناء القبائل.

واستعرض المتحدثون كيف استطاعت دولة الإمارات تحقيق متطلبات السعادة لشعبها من خلال توفير العيش الكريم والصحة والتعليم ما جعل من الدولة تتبوأ مراكز عالمية متقدمة في مؤشر السعادة التي أوصلت الدولة إلى قمة مقياس السعادة العالمية وما هو دور المواطن الإماراتي في استثمار وسائل السعادة التي وفرتها الدولة له في بناء شخصيته وتحقيق سعادته الفردية الحقيقية وليس الشكلية ليكون فردا اجتماعيا إيجابيا يسهم في بناء مجتمعه وجعله أكثر سعادة على المستويات كافة.

وقال سمو ولي عهد رأس الخيمة «نعيش اليوم إنجازات وطنية غير مسبوقة على المستويين الإقليمي والعالمي ما كانت لتتحقق لولا رؤية قيادتنا الرشيدة وسواعد أبناء الوطن المخلصي، وتربعنا على صدارة أسعد شعوب العالم جاء بجدارة بعد أن حققت دولتنا الحبيبة أعلى معايير الأمن والاستقرار والنهضة الاقتصادية والاجتماعية حتى أصبحت السعادة منهج حياة لشعب الإمارات واليوم دولتنا تعد مثالا بارزا في التلاحم بين القيادة والشعب ونموذجا للتسامح والتعايش السلمي والتقدم الحضاري».

وأوضح أن الآباء المؤسسين أسهموا فيما وصلنا له من سعادة واستقرار فهم من وضعوا الأسس التي قامت عليها دولتنا على يد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ،طيب الله ثراه، الذي أسس بفكره النير دولة اتحادية حظيت بإشادة دولية بفضل الإنجازات والمكتسبات التي حققتها خلال فترة وجيزة، مضيفاً أن اليوم يسير صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة على نهجه لينعم شعب الإمارات بالخير والرفاهية وكرم العيش.

شارك في الجلسة سعادة عبدالعزيز عبدالله الزعابي النائب الثاني لرئيس المجلس الوطني الاتحادي والدكتور حبيب غلوم المستشار في وزارة الثقافة وتنمية المعرفة والإعلامي أحمد سالم وعثمان محمد عبدالرحمن مدير إدارة شؤون السعادة في مكتب وزيرة الدولة للسعادة وأدارها الإعلامي منذر المزكي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض