• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

انتقل من الوصل إلى الشباب بحثاً عن الألقاب

راشد ناصر: كرة السلة أصبحت «مضيعة للوقت» !!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 مارس 2015

علي معالي (دبي)

يعتبر راشد ناصر، واحداً من أبرز لاعبي السلة في الدولة وفي منطقة الخليج، فموهبته فرضت نفسها بقوة على ساحة اللعبة، وكان انتقال اللاعب من الوصل إلى الشباب بمثابة الصدمة الكبيرة لعشاق الوصل، خاصة وأن راشد لعب للفهود 10 سنوات، وعندما انتقل إلى صفوف «الجوارح» بدأ الفريق في التألق الكبير، وأظهر راشد مستوى أكثر من رائع، حيث يقود الفريق حالياً إلى الاقتراب من لقب بطولة الدوري.

استطاع راشد خلال مشواره مع السلة تحقيق العديد من الألقاب المحلية والخليجية، سواء مع الوصل أو بصفوف المنتخب، ولكنه وجد نفسه لا يحقق البطولات داخل قلعة الفهود فرغب في البحث عن مكان آخر لكي يستعيد من خلاله زمن البطولات.

يقول راشد: «خرجت من الوصل بدون أي مشاكل، بل إنني تربطني علاقات جيدة بكل البيت الوصلاوي، لأنني لعبت معهم فترة طويلة من مشواري مع اللعبة، ولكنني أردت البحث عن مستقبل أفضل مع نادٍ لديه طموحات البطولة على مستوى الفريق الأول، ولذلك وجدت نفسي مهتما باللعب بصفوف نادي الشباب».

وأضاف: «الوصل لم يوفق لفترات طويلة في اختياراته للاعبين الأجانب، لذلك ابتعد الفريق عن الألقاب، كما أن الإدارات السابقة لم تهتم كثيراً بأحوال السلة، لذلك لم نحقق البطولات أو نقترب من المنافسة القوية على الألقاب، وخلال المواسم الأخيرة كان التراجع في المستوى واضحاً تماماً بدليل سيطرة الأهلي على الجزء الأكبر من الألقاب لدرجة أن الأهلي سيطر في بعض المواسم على كل مسابقات الموسم، وهو أمر يحسب للأهلي، وفي نفس الوقت يوضح مدى التقصير الموجود في الأندية الأخرى ومنها بالطبع فريق الوصل».

وفجر راشد ناصر مفاجأة عندما قال: «أرى أن هناك عدداً كبيراً من اللاعبين في الوقت الراهن يتعامل مع كرة السلة على أنها مجرد مضيعة للوقت، لأنه لا يوجد الاهتمام الكافي من وجهة نظري باللعبة بشكل عام داخل الأندية التي تولي الاهتمام البسيط للعبة، التي من المفترض أن تكون أحد الألعاب الشعبية المهمة والمتميزة في نفس الوقت، وربما يكون الاهتمام الذي يصل إلى حد الطغيان من كرة القدم سبباً من الأسباب التي أدت إلى إهمال السلة، وأصبح لا يوجد دافع لدى عدد كبير من اللاعبين لتحقيق طموحاتهم». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا