• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مشاهير يلجأون لإجراءات تجميلية «متطرفة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

هاري ستايلز (أرشيفية)

ترجمة عزة يوسف

يلجأ مشاهير إلى قائمة طويلة من الإجراءات التجميلية «المتطرفة» في سعي دائم للحصول على بشرة صافية خالية من التجاعيد. وبحسب تقرير نشره موقع «dailymail»؛ حجز مغني البوب الشاب هاري ستايلز مواعيد للحصول على علاج خاص للوجه من مشيمة الأغنام لمدة 90 دقيقة كل ستة أسابيع.

وأشعلت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان (34 سنة) عناوين الصحف بعد نشر صورة لها على «تويتر» ووجهها مغطى بالدماء، حيث خضعت لمعالجة تنطوي على سحب دم المريض نفسه من الذراع، ثم وخز وجهه به باستخدام إبر صغيرة لتحسين الجلد من خلال تحفيز مستويات الكولاجين والإيلاستين.

وهناك علاج آخر للوجه ليس مخيفاً كالسابق، ولكنه مقزز وهو قناع براز الطيور، ويشمل خلط براز طائر العندليب، الذي يتم جمعه من جزيرة كيوشو اليابانية، بنخالة الأرز والمياه، ثم وضعه قناعا على الوجه.

وقال مقربون من النجم توم كروز (52 سنة)، إنه بدأ مؤخرا بتجربته، وكانت النتائج رائعة، وأشارت تقارير إلى أن فيكتوريا وديفيد بيكهام وكاتي هولمز جربوا أيضا هذا العلاج.

من ناحيتها، لجأت الممثلة الشابة ميلا كونيس (31 سنة) للمجوهرات باهظة الثمن لمحاربة علامات الشيخوخة، حيث حجزت جلسة تنظيف بشرة بقناع الماس والياقوت قبل حفل توزيع جوائز جولدن جلوب 2014، إذ تعمل المجوهرات كمضادات أكسدة، وتجعل البشرة تتألق باللمعان.

أما أحدث بدع الجمال، فهي ما تقوم بها الممثلة جوينيث بالترو، والذي يطلق عليه اسم «العلاج بالكي» (الثيرماج)، ويهدف إلى زيادة مستويات الكولاجين في الطبقات السفلى بما يشد تجاعيد الجلد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا