• الأحد غرة شوال 1438هـ - 25 يونيو 2017م

رســـــالــــة إلى عــــدوي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 11 مايو 2017

صباح الخير يا عدوي!

وأنت تشرب قهوتك هذا الصباح في بيت جدي في يافا، وتبكي على جدك في وارسو في ذكرى المحرقة، هل تصدق أنني أبكي عليه أنا أيضاً، وأنا أشرب قهوتي بعيداً عن يافا في مدينة اسكندنافية جنوب السويد!

أبكي مثلك على المحرقة، التي نحن أول من اكتوى بنارها وما نزال نحرق كل يوم من أجل محرقتك!

بعد قليل سيطلق زامور الحداد في بلادي التي اغتصبها أولاد جدك، وستقف على شرفة بيت جدي وتذرف الدموع على جدك!

وأنا سأقف على شباك غرفتي، وأذرف الدموع على جدك المحروق الذي أحرق قلب جدي الذي مات في مخيم للاجئين حنيناً ليافا!

هل أعجبك بيت جدي يا عدوي؟ ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا