• الجمعة 29 شعبان 1438هـ - 26 مايو 2017م

«سيتروين توتال أبوظبي» يشارك بـ 4 سيارات

القاسمي يدشن موسم الراليات من البرتغال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 11 مايو 2017

أبوظبي (الاتحاد)

يعود الشيخ خالد بن فيصل القاسمي لخوض منافسات بطولة العالم للراليات في موسم جديد مع فريقه سيتروين توتال أبوظبي العالمي للراليات، وستكون البداية برالي البرتغال من 18 إلى 21 مايو الجاري والذي يشهد مشاركة كاملة لفريق أبوظبي بأربع سيارات سيتروين سي 3 دبليو.آر.سي بقيادة كريس ميك/‏بول ناجل، كريج برين/‏سكوت مارتن، ستيفان لوفيفر/‏جابان مورو، في حين يجلس الملاح المخضرم كريس باترسون إلى جانب الشيخ خالد القاسمي.

وقال الشيخ خالد القاسمي: آخر مشاركة لي في بطولة العالم للراليات كانت الموسم الماضي برالي إسبانيا، ولكن هذا الموسم سيكون مختلفاً كلياً.

وأضاف: السيارة جديدة بالكامل وسيكون رالي البرتغال شاهداً على أول مشاركة لي على متنها، والتي أطلقناها من أبوظبي إلى العالم أواخر العام الماضي، ولهذا علينا استغلال كل ثانية في يوم التجارب الذي سيقام في سردينيا الإيطالية قبل التوجه إلى بورتو البرتغالية. وتابع: نحتاج للوقت للتعود على قيادة السيارة في أجواء تنافسية سريعة والتعرف على الإعدادات المثلى لأجهزة السيارة، ومن ثم سنبني ثقتنا خلف عجلة القيادة بشكل تدريجي، ولهذا لن نخاطر في رالي البرتغال الذي هو من أكثر الراليات المفضلة لدى لأجواء الرائعة مع آلاف المشاهدين الذين يحرصون على الوجود مبكراً في المراحل للاستمتاع بمشاهدة رياضتهم المفضلة، خصوصاً في مرحلة فاف.

وسبق لسيارة فريق سيتروين توتال أبوظبي العالمي للراليات - سيتروين سي3 دبليو.آر.سي - أن أثبتت جدارتها في المكسيك تحت ظروف قاسية، منها ارتفاع درجات الحرارة وقلة نسبة الأكسحين اللازم لعملية الاحتراق الداخلي في المحركات بسبب الارتفاع عن سطح البحر، حيث حققت انتصاراً كبيراً على يد البريطاني كريس ميك. ويأمل الفريق في إعادة سيناريو الفوز بلقب رالي البرتغال، حيث سبق لميك أن فاز بلقب الرالي الحصوي في العام الماضي على متن دي.اس3 دبليو.آر.سي.

يتخذ رالي البرتغال من جيمارايش مقراً له، ويتألف من 19 مرحلة خاصة بالسرعة تبدأ باستعراضية يوم الخميس المقبل في لوزادا وهي بطول 3.36 كلم، ويتألف اليوم التالي من 8 مراحل خاصة طولها 148.3 كلم، بينما ينخفض عدد المراحل في اليوم قبل الأخير إلى 6 ولكنها أطول من مراحل اليوم السابق، حيث يصل طولها إلى 154.5 كلم.

ويختتم رالي البرتغال 21 مايو بأربع مراحل خاصة، منها مرحلة «فاف» الشهيرة بجمهورها الذي يتخطى 100 ألف متفرج وبقفزتها المرتفعة، ليبلغ طول الرالي الإجمالي 1529 كلم، منها 349 كلم مراحل خاصة بالسرعة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا