• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

محافظ عدن يتوقع انتهاء أزمة الكهرباء خلال أيام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 يونيو 2016

عدن (الاتحاد)

أكد محافظ عدن اللواء عيدروس الزبيدي، أن هناك جهوداً متواصلة لإنهاء أزمة الكهرباء التي تعاني منها المدينة منذ أكثر من شهر، لافتا خلال فعالية تكريمية بمناسبة الذكرى الأولى لتحرير عدن من مليشيا الحوثي والمخلوع صالح إلى أن هناك مولدات كهربائية بقوة 50 ميجاوات ستصل من دولة الإمارات خلال الأيام القليلة المقبلة من أجل إنهاء الأزمة الخانقة في توليد الطاقة. وأضاف «إن خطوات حثيثة تبذل من أجل تحسين مستوى الخدمات للمواطنين في عدن، خصوصا فيما يتعلق بالكهرباء».

وقال الزبيدي، «نتهيأ لاستقبال الذكرى الأولى لنصر وتحرير عدن من الاحتلال والعدوان «العفاشي، الحوثي»، وبإسقاط المشروع الانقلابي - الطائفي البغيض في 27 رمضان العام الماضي، وسط تحديات كبيرة في عملية البناء وإعادة الأمل على كل المستويات». وأضاف «إن الفعالية جاءت لتكريم كوكبة من الإعلاميين للدور المخلص والفعال الذي لعبوه في حماية مكتسبات نصر وتحرير عدن ومساندة المقاومة الشعبية والسلطة المحلية في مواجهة القوى الحاقدة وفي دعم جهود مكافحة الإرهاب والفساد ونجاحات عاصفة الحزم ودول التحالف العربي حتى تعزيز عملية الأمن والأعمار وتحقيق كامل أهداف البناء والتنمية والديمقراطية في عدن والجنوب».

وأعلنت شركة مصفاة عدن لتكرير النفط، أن أزمة المحروقات التي تعاني منها عدن منذ أكثر من شهر ستشهد انفراجا كبيرا عقب إفراغ 12 ألفا 600 طن متري من مادة البنزين في خزانات شركة مصفاة عدن. وقال مصدر في الشركة لـ«الاتحاد» إن هذه الكمية ستسهم في انفراج أزمة البنزين في عدن والمحافظات المجاورة وسيتم تزويد محطات تعبئة الوقود بهذه الكميات خلال الـ24 الساعة المقبلة، مؤكدا أن تفريغ هذه الكمية من شأنه القضاء على الأزمة التي تشهدها المحافظة حالياً وإنهاء الطوابير الطويلة أمام محطات الوقود. وأضاف أن شركتي النفط اليمنية عدن ومصافي عدن للتكرير أعلنتا عن مناقصة جديدة لشراء المشتقات النفطية وتحديداً مادتي البنزين والديزل، وذلك لتغطية احتياجات السوق المحلية لشهر يوليو، وأن هذه الخطوة ستحد من الأزمات مستقبلاً في هذه المواد.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا