• الأربعاء 04 شوال 1438هـ - 28 يونيو 2017م

محادثات سرية بين مسؤولين أميركيين سابقين وبيونغ يانغ في أوسلو

«مون جاي ان» رئيساً لكوريا الجنوبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 10 مايو 2017

بيونغ يانغ، سيول (وكالات)

حقق المحامي المدافع عن حقوق الإنسان «مون جاي ان» فوزاً ساحقاً في الانتخابات الرئاسية في كوريا الجنوبية، فيما كشفت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية عن محادثات سرية تُجرى في العاصمة النرويجية أوسلو بين مسؤولين أميركيين سابقين ووفد من كوريا الشمالية.

وأعلن المرشح الليبرالي عن الحزب الديمقراطي مون جيه إن أمس، فوزه في الانتخابات الرئاسية في كوريا الجنوبية متعهدا بأن يصبح مصدر فخر للدولة وللأمة. ونقلت وكالة أنباء «يونهاب» الكورية الجنوبية عن مون قوله في ساحة «كوانغ هوا مون» وسط سيؤول عقب اعلان وسائل الإعلام المحلية فوزه وفقا للنتائج الأولية إنه سيصبح «رئيسا لجميع المواطنين ابتداء من يوم الأربعاء». وأكد أنه لن ينسى أبدا آمال وتطلعات الشعب وسيسعى إلى تحقيق العدالة بالبلاد «التي ستكون أبرز مقوماتها الالتزام بالمبادئ ونصرة الشعب والفطرة السليمة». وأضاف أنه سيبذل كل ما في وسعه ليجعل بلاده «دولة بمقومات جديدة» مع إيلائه الاهتمام الأكبر للشعب كما تعهد أيضا بأن يسعى لتحويل كوريا الجنوبية إلى «دولة عظيمة وعادلة أن يكون بحكم منصبه مصدر فخر لبلاده وللأمة».

وافاد المسح المشترك الذي أجرته ثلاث محطات تلفزيونية ان مون المنتمي الى الحزب الديموقراطي حصل على 41.4% من الاصوات، تبعه المحافظ هونغ جون-بيو من حزب الرئيسة المقالة مع 23.3% والوسطي آن شيول-سو مع 21.8%.

وفي سياق آخر، كشفت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية عن محادثات سرية تُجرى في العاصمة النرويجية أوسلو بين مسؤولين أميركيين سابقين ووفد من كوريا الشمالية. ونقلت الوكالة عن مصدر دبلوماسي أن الجانبين يجتمعان في العاصمة النرويجية، وذلك في جولة أولى من محادثات غير رسمية تستمر يومين.

وأضافت نقلاً عن مسؤول أميركي أن مثل هذه الاجتماعات تُجرى بشكل روتيني بين البلدين بشأن مجالات اهتمام أخرى لا علاقة لها بالإدارة السياسية.