• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م

مشاجرة بين روسية وأميركية في جزيرة النخلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 09 مايو 2017

دبي (محمود خليل)

عرضت مخمورة من الجنسية الروسية (47 عاماً) حياة أميركية (41 عاماً) تعمل مديرة تدريب للخطر حينما قطعت الطريق بمركبة كانت تقودها في جزيرة النخلة بدبي أمام المجني عليها التي اضطرت للتوقف تلافياً للاصطدام بمركبة المتهمة بيد أن الأخيرة ترجلت من المركبة واتجهت إلى الأولى وجهت لها إشارات غير أخلاقية وعبارات سب والاعتداء عليها حتى حضرت امرأة برفقة المتهمة واعتذرت عما بدر مبينة بأنها محتسية مشروبات كحولية.

جاء ذلك في التفاصيل التي أوردتها النيابة العامة بدبي أمام محكمة الجنايات حينما أحالت ملف القضية إلى الهيئة القضائية حيث تبين أن المتهمة هاربة من وجه العدالة فيما أظهرت التحقيقات أن رخصة السياقة التي كانت بحوزتها تعود لإحدى صديقاتها بعد أن غافلتها وسرقتها من حقيبتها. فقررت المحكمة حجز القضية للحكم في 6 يونيو المقبل.

وأسندت النيابة العامة للمتهمة 5 اتهامات تضمنت استعمالها محرراً رسمياً صحيحاً باسم صديقتها والاحتجاج ببياناتها وارتكابها عمداً فعلاً من شأنه تعريض حياة الآخرين للخطر عندما انعطفت بصورة مفاجئة مرات عدة أمام مركبة المجني عليها وكذلك اتهمتها بالاعتداء على سلامة جسم المجني عليها وإتيانها فعلاً مخلاً للآداب العامة وانتحالها اسماً غير اسمها في تحقيقات الشرطة.

وطالبت النيابة العامة بمعاقبة المتهمة بالسجن لمدة لا تزيد عن سنتين أو بالغرامة التي لا تتجاوز 10 آلاف درهم لإعطائها بيانات كاذبة وبالحبس لمدة عام والغرامة لاعتدائها على المجني عليها والحبس لمدة 6 أشهر لإتيانها بعمل فاضح.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا