• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الجزائر تمنع "التواصل الاجتماعي" أسبوعا.. لماذا؟!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 19 يونيو 2016

الاتحاد نت

حجبت الحكومة الجزائرية موقعي التواصل الاجتماعي «فيسبوك» و«توتير» في البلاد، اعتباراً من أمس السبت وحتى الخميس المقبل، لمنع حالات الغش خلال امتحانات الإعادة لشهادة «البكالوريا» التي تنطلق اليوم الأحد في عموم البلاد.

وذكرت وكالة الأنباء الجزائرية، نقلاً عن مصادر مسؤولة في وزارة البريد وتكنولوجيا الإعلام والاتصال، أن الحجب له علاقة مباشرة مع الامتحانات الجزئية للبكالوريا، ويهدف هذا القرار إلى حماية الطلبة الذين سيشاركون في اختبارات الإعادة والتي تستمر حتى الخميس المقبل.

وأكد المصدر الوزاري أن تصفح شبكة الإنترنت ومواقعها وتطبيقاتها عموماً سيبقى متاحاً للجميع، فيما يشمل المنع فقط مواقع التواصل الاجتماعي المذكورة، والتي جرى عبرها تسريب اختبارات البكالوريا قبل أسبوعين.

وألغيت الاختبارات في الجزائر الأسبوع الماضي، على وقع فضيحة تسريب أوراق الاختبارات ونشرها عبر مواقع الإنترنت والتواصل الاجتماعي، فيما يخضع حالياً العديد من المسؤولين والمعلمين للتحقيق بشأن ذلك التسريب لمعرفة من يقف وراءه.

وذكرت مصادر جزائرية أن الدولة قررت الاستعانة بالجيش من أجل نقل مظاريف الاختبارات بالشكل الآمن والمثالي، حيث شهدت عملية توزيع المظاريف حراسة أمنية مشددة من عناصر الأمن والتدخل التابعة للجيش الوطني، خلال نقلها إلى مطار «بوفاريك» العسكري بالبليدة، لتوزيعها على مديريات التربية في المحافظات البعيدة عن العاصمة.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا