• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  05:39    وفاة مواطنة وإصابة زوجها وابنها في حريق برأس الخيمة     

«ليكيب» تقدم رؤيتها لمباراتي الليلة

مهمة «المدفعجية» صعبة.. وحظوظ أتليتكو وليفركوزين «متساوية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 مارس 2015

أنور إبراهيم (القاهرة)

في تعليقها على مواجهتي اليوم في عودة دور الـ16 لدوري الأبطال الأوروبي، التي تجمع أتليتيكو مدريد الإسباني مع باير ليفركوزين الألماني، وموناكو الفرنسي مع أرسنال الإنجليزي، قالت صحيفة «ليكيب» إن كل الاحتمالات واردة في المباراتين، ونتائج الذهاب ربما لا تعكس القوة الحقيقية لكل فريق من الفرق الأربعة أطراف المباراتين.

وأضافت الصحيفة أن الفوز الرابع على التوالي في الدوري الإنجليزي «البريميرليج»، الذي حققته مدفعجية أرسنال على فريق ويستهام 3/ صفر يوم السبت الماضي يجعله يدخل مباراته أمام موناكو بذهن صاف وتركيز عالٍ ورغبة في التعويض. وأضافت الصحيفة عبر موقعها أن أرسنال أصبح في كامل ثقته بنفسه استعداداً للمواجهة الصعبة والحاسمة أمام موناكو بعد أن تجاوز خسارة مباراة الذهاب على استاد الإمارات وبين جماهيره بثلاثة أهداف لهدف واحد، وهي نتيجة تعويضها ليس سهلاً، ولكنه أيضاً ليس مستحيلاً.

من جانبه صرح الفرنسي أرسين فينجر مدرب أرسنال بأن فريقه قادر على قلب الطاولة على موناكو في هذه المباراة المهمة للغاية، ولكنه أضاف: سنبذل كل ما في وسعنا لتحقيق الفوز بثلاثية نظيفة مثلما فعلنا مع ويستهام. وتابع: «ملعب موناكو ليس في أفضل حالاته، ولكن علينا ألا نتحدث عن أعذار، وأن نتأقلم على الوضع وتقديم أفضل ما لدينا».

كما عكست تصريحات لاعبي أرسنال قدر كبيراً من الثقة والتفاؤل، حيث أكد اللاعب الويلزي آرون رامسي نجم خط الوسط في تصريحات على الموقع الرسمي للنادي أن فريقه لم يرفع بعد الراية البيضاء رغم نتيجة مباراة الذهاب «1-3».

أما فريق موناكو الذي فاز بدوره في آخر مباراة له في الدوري الفرنسي في أسبوعه التاسع والعشرين على فريق باستيا 3-صفر، واحتفظ بالمركز الرابع في ترتيب فرق الدوري، فقد صرح مدربه البرتغالي ليوناردو جارديم بقوله: «أتوقع أن يلعب فريقي مباراة لا تقل عن مباراة الذهاب، ولكننا سنتوخى الحذر ونتيجة مباراة الذهاب تساعدنا على أن نلعب بهدوء وتوازن أمام منافس نحترمه ونقدره».

أما فريق أتليتكو مدريد الإسباني الذي عاد بأقل الخسائر من ألمانيا في مباراة الذهاب «صفر-1»، فقالت عنه صحيفة «ليكيب» إن أتليتكو يراوح مكانه في الدوري الإسباني، حيث تراجع إلى المركز الرابع في الليجا في الأسبوع السابع والعشرين بتعادله في ثلاث مباريات متتالية.

وفي المقابل وجه الفريق الألماني باير ليفركوزين إنذاراً شديد اللهجة لأتليتكو بعد فوزه على شتوتجارت برباعية نظيفة في البوندسليجا، ونقلت الصحيفة تصريحاً للمدرب كروجر شميدت قال فيه: نعم، أتليتكو منافس قوى وصعب وسيسعى جمهوره للضغط علينا هناك، وعلى أية حال فإن المواجهة بيننا لم تحسم وحظوظ كلا الفريقين متساوية، وأشار المدرب الألماني إلى أن غياب جودين ومينديش لن يكون مؤثراً على أداء فريق أتليتكو.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا