• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

وقعت عقد مساطحة بمساحة 426 ألف قدم

«مورغان للمواد المتقدمة» البريطانية تنشئ مصنعاً في «كيزاد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 26 مارس 2014

أبوظبي (الاتحاد) - وقعت مدينة خليفة الصناعية أبوظبي (كيزاد) أمس اتفاقية مساطحة لمدة 30 عاماً مع «مورغان للمواد المتقدمة» البريطانية، حيث تعتزم الشركة إقامة أول مصنع لها في المنطقة باستثمار 50 مليون درهم.

وتمنح الاتفاقية الحق لـ «مورغان» في بناء وتشغيل منشآتها الجديدة على مساحة تبلغ 426,8 ألف قدم مربعة ضمن حدود مجمع الصناعات المعدنية، حيث تباشر إنتاج المواد التي تدخل في عدد من القطاعات الهندسية.

ومن المتوقع أن تنطلق عمليات الإنتاج خلال العام المقبل 2015، وتغذي المنشأة متطلبات السوق المحلي والأسواق الإقليمية لقطاعات هامة مثل صناعات الألمنيوم، والإلكترونيات، ومنتجات الطاقة والنقل، وقطاع البتروكيماويات، والرعاية الصحية، ومكافحة الحرائق.

وقال المهندس خالد سالمين، الرئيس التنفيذي في «كيزاد» إن «مورغان» باستثماراتها الصناعية ستلبي احتياجات عدد كبير من المنتجين الصناعيين في «مدينة خليفة» تحديداً ومنطقة دول مجلس التعاون الخليجي بشكل أشمل مستفيدة مما تقدمه «كيزاد» عبر تصميم المجمعات الصناعية التكاملية التي تدعم كفاءة التشغيل وتعزز اقتصادات القرب، ومن بنية تحتية متطورة للنقل متعدد الوسائط تسهل الوصول إلى عملائها المحليين وأسواق المنطقة بوساطة ميناء خليفة الرائد المحاذي للمدينة الصناعية.

من جانبه، قال إيان روب، الرئيس الإقليمي لشركة «مورغان للمواد المتقدمة» إن منطقة الشرق الأوسط تعتبر سوقاً مشجعة للاستثمار، حيث يرافق النمو في اقتصاداتها تزايد الطلب على العديد من الصناعات، مثل الألمنيوم والبتروكيماويات والطاقة والتي تلبيها منتجات «مورغان» وخدماتها.

وأضاف إن ما توفره «كيزاد» من بيئة داعمة للأعمال من خلال شبكة النقل متعدد الوسائط، والتكلفة التشغيلية المنخفضة تجعلها الإطار المثالي لتطوير وتنمية أعمال الشركة في المنطقة.

يُشار أن «مورغان للمواد المتقدمة» تأسست عام 1856 وهي شركة مدرجة في بورصة لندن ضمن القطاع الهندسي ولها مواقع صناعية في 30 بلداً حول العالم في حين تخدم منتجاتها عملاء منتشرين في أكثر من 100 دولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا