• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

مليون ونصف مليون برازيلي يتظاهرون ضد ديلما روسيف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 مارس 2015

(أ ف ب)

تظاهر نحو مليون ونصف مليون شخص، بينهم مليون في ساو باولو وحدها،  مطالبين برحيل الرئيسة البرازيلية اليسارية ديلما روسيف التي أصبحت هدفا لحركة احتجاج متنامية بسبب الازمة الاقتصادية وفضيحة الفساد تتعلق بمجموعة بتروبراس. وتعد هذه التظاهرات هي الأكبر منذ حركة الاحتجاج التاريخية التي هزت البرازيل في يونيو 2013.

وفي ساو باولو، العاصمة الاقتصادية للبلاد، اجتاح حشد هائل جادة باوليستا والشوارع المتفرعة منها وسط المدينة. وأنشد المتظاهرون النشيد الوطني البرازيلي مطالبين بإقالة الرئيسة التي أعيد انتخابها في نهاية 2014 لولاية ثانية.

وقال المحامي روبنس نونيس وهو ايضا المستشار القانوني لحركة «البرازيل حرة» التي دعت الى التحرك «نريد الآن الإطاحة بديلما روسيف».

واضاف «هناك ما يكفي من القواعد القانونية الصلبة، من غير المنطقي أن تواصل روسيف التأكيد أنها لم تكن تعلم شيئا» عن انتشار الفساد في مجموعة بتروبراس النفطية العامة.

وتابع «إنه على الأقل خطأ خطير في الإدارة».

وجرت التظاهرة الحاشدة في ساو باولو بهدوء، على غرار مسيرات أخرى نظمت صباحا في 83 مدينة برازيلية أخرى.
... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا