• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  06:09     مصدران: منتجو النفط المستقلون سيخفضون الإمدادات بنحو 550 ألف برميل يوميا في اتفاق مع أوبك        06:15    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا في انفجار عبوة داخل معسكر في عدن    

العين تحتكر المركزين الأولين بقائمة الأوائل

هاجر أولى «علمي» تتجه للطب.. وإسراء أولى «أدبي» تعشق الإعلام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 يونيو 2016

محسن البوشي (العين)

استأثرت العين هذا العام بصدارة قائمة أوائل شهادة الثانوية العامة بقسميها العلمي والأدبي، حيث جاءت الطالبة هاجر أحمد القطيفان (سورية) من أكاديمية الأندلس الخاصة في المركز الأول علمي بنسبة 99.9 %، فيما جاءت الطالبة إسراء أحمد أبو الحسين إبراهيم (مصرية) من مدرسة الرفعة بمنطقة الهير بالعين، في المركز الأول الأدبي بنسبة 99.3 %.

لم تكن هاجر، وهي البنت الكبرى لوالدها الذي يعمل مهندساً في إحدى الدوائر الحكومية، تشك كثيراً في تفوقها، وإن كانت لم تتوقع أن تحصل على المركز الأول، حيث كان سقف توقعاتها ينحصر في نطاق أحد المراكز العشرة الأولى.

وأكدت أن تنظيم الوقت والاستذكار لعدد مناسب من الساعات، والتركيز جيداً خلال الشرح داخل الصف، والإفادة من برامج التقوية التي تنظمها المدرسة، كلها عوامل مهمة ساهمت في تحقيق هذا التفوق، إلا أن رهانها يبقى في النهاية على توفيق المولى عز وجل، وهو ما تعول عليه كثيراً في كل شؤون حياتها.

وبسؤالها عن مستوى الامتحانات هذا العام، أكدت أنها كانت تتسم بالسهولة في تقديرها بوجه عام، وإن كانت لا تخلو من صعوبة، خاصة امتحان مادة الفيزياء في امتحانات نهاية العام، لافتة إلى أن ما يضاعف من الصعوبة في كثير من الأحيان حالة الإرباك التي تصاحب الامتحان بوجه عام. وتأمل هاجر القطيفان الأولى علمي في الالتحاق بكلية الطب لكي تحقق حلمها في أن تكون طبيبة، وهذه رغبة صادقة دفينة بداخلها، نجمت من معاناة والدها ووالدتها وشقيقها الطويلة مع المرض، ما يجعلها تتمنى أن تمتلك يوماً ما الكفاءة التي تؤهلها للتخفيف من معاناتهم ومعاناة أمثالهم من المرضى الذين هم أحوج للرعاية والاهتمام.

وعن هواياتها أوضحت هاجر أنها تنحصر في كتابة الخواطر التي تعبر من خلالها عن الواقع الذي تعيشه وآمالها وتطلعاتها في المستقبل.

من جهتها، قالت الطالبة إسراء أحمد أبو الحسين إبراهيم الأولى أدبي: إن حصولها على هذا المركز المتقدم لم يشكل مفاجأة كبيرة بالنسبة لها، فهي الأولى دائماً، وفي كل مراحل دراستها السابقة، وإن كانت صعوبة امتحان مادة الإنجليزي لنهاية العام خفض لديها قليلاً من سقف هذه التوقعات، إلا أن الحظ حالفها لتحقق هذا المركز المتقدم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض