• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تنفذ المرحلة الثانية للتخفيف على المتضررين من موجة البرد

«خليفة الإنسانية» توزع مساعدات شتوية على 8 آلاف أسرة تونسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 مارس 2015

تونس (وام)

وزع فريق مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية أمس الأول، مساعدات شتوية على نحو ثمانية آلاف أسرة معوزة في ولايات نابل وبنزرت وزغوان التونسية، وذلك ضمن المرحلة الثانية من حملة المؤسسة التي تنفذها لمصلحة آلاف الأسر المتضررة من موجة البرد والفيضانات التي اجتاحت تونس مؤخرا.

وقال مصدر مسؤول في مؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية: إن المساعدات تأتي في إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وأضاف أن هذه المساعدات التي يتم توزيعها بالتنسيق مع سفارة الدولة في تونس والاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي جاءت على مرحلتين الأولى، شملت 12 ولاية تونسية، واستفادت منها 35 ألف أسرة، والثانية تشمل ولايات أخرى لم تصلها المساعدات في المرحلة الأولى، وتستفيد منها هذه المرة 39 ألف أسرة معوزة.

وأشار إلى أن الفريق قدم مساعدات إلى ألفين و500 أسرة معوزة في ولاية نابل، وثلاثة آلاف أسرة في بنزرت، وألفين و500 أسرة في ولاية زغوان.

وأشرف الفريق على توزيع المساعدات وزار بيوت بعض الأسر المعوزة في بلدة «الميدة» من ولاية نابل، حيث رافقه الوالي محمد العكرمي الحامدي، وتم تسليم 180 أسرة مساعدات عينية.

وزار الفريق مدرسة إعدادية في البلدة، فيما نوه والي نابل بمبادرة مؤسسة خليفة الإنسانية شاكراً لها هذه اللفتة الكريمة، ومشيداً بالعلاقات بين البلدين الشقيقين.

وفي ولاية بنزرت، زار الفريق بعض الأسر المعوزة مقدما مساعدات لـ 150 أسرة مباشرة، وذلك في منطقة «البسباسية» الريفية، كما زار بلدة «صواف» الريفية من ولاية زغوان، وأشرف مباشرة على تسليم 35 أسرة معوزة مساعدات عينية.

وسيوزع فريق مؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية برنامجه في جميع الولايات التونسية غدا مساعدات في ولاياتي قابس والمهدية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض