• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

يستهدف تعزيز ثقة المستهلك في الخام

«دبي للسلع المتعددة» يوقع مذكرة تفاهم مع المجلس العالمي للألماس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 25 مارس 2014

دبي (الاتحاد)- وقَّع مركز دبي للسلع المتعددة، والمجلس‮ ‬العالمي‮ ‬للألماس‮ ‬اتفاقية‮ ‬تفاهم‮ ‬بهدف‮ ‬زيادة‮ ‬وتعزيز‮ ‬جاذبية‮ ‬المستهلك‮ ‬والثقة‮ ‬في‮ ‬تجارة‮ ‬الألماس‮ ‬وصناعة‮ ‬المجوهرات.

يعتبر المجلس العالمي للألماس، الذي يتخذ من هونج كونج مقراً له، منظمة غير ربحية ويتبع للاتحاد العالمي لبورصات الألماس ‏WFDB،‮ ‬أكبر‮ ‬منظمة‮ ‬للألماس‮ ‬على‮ ‬مستوى‮ ‬العالم‮ ‬وتضم‮ ‬28‮ ‬بورصة‮ ‬للألماس.

ونصّت بنود مذكرة التفاهم، على أن يدعم مركز دبي للسلع المتعددة أهداف المجلس العالمي للألماس، وذلك لضمان استمرار ونمو استهلاك الألماس وصناعة المجوهرات في الأسواق الاستهلاكية الأساسية. كما يشمل تسهيل وتيسير التواصل بين المجلس العالمي للألماس والجهات الحكومية في الدولة. وفي المقابل، يصبح مركز دبي للسلع المتعددة عضواً في المجلس العالمي للألماس وشريكاً في تنفيذ مشاريع المجلس في منطقة الخليج.

وقال جوتام ساشيتال، الرئيس التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة: “أسهمت عدة عوامل في ترسيخ مكانة مركز دبي للسلع المتعددة ودبي، لتصبح إحدى أكبر ثلاثة مراكز لتجارة الألماس في العالم خلال العقد الماضي، ومن أبرز تلك العوامل هو تعاوننا المستمر مع الدول المنتجة والمستهلكة لتمكين المشاركين في الصناعة من للتجارة بثقة، وزيادة تدفق التجارة عبر دبي، ولذلك فمن الضروري أن نقر بأهمية الشراكات الاستراتيجية مع المنظمات العالمية، مثل المجلس العالمي للألماس، حيث نساعد أعضاءنا على المستوى الإقليمي والدولي، ونلمح هنالك إمكانيات كبيرة عبر هذه الاتفاقية مع المجلس العالمي للألماس، الذين يعملون على مساعدة وتقريب تجار الألماس في جميع أنحاء العالم”.

وبدوره، قال أليكس بوبوف، رئيس، المجلس العالمي للألماس: “نحن نتطلع إلى المزيد من التوسع في منطقة الشرق الأوسط والوصول إلى أسواق جديدة من خلال تعاوننا مع مركز دبي للسلع المتعددة. فلقد ساهم مركز دبي للسلع المتعددة بأن تصبح دبي مقراً ومحوراً رئيسياً لأهم شركات الألماس والمجوهرات، إذ يوجد أكثر من ألف شركة من أهم شركات المجوهرات العالمية مسجلة في المناطق الحرة التابعة لدبي. وسوف يكون دعم المركز محورياً فيما نتطلع لطرح مبادرتنا في مناطق أخرى خلال عام 2014”.

تم توقيع الاتفاقية في فندق أتلانتس النخلة، حيث ينعقد معرض دبي العالمي الأول للأحجار الكريمة والمجوهرات الذي شارك في تنظيمه كل من مركز دبي للسلع المتعددة ومجلس ترويج صادرات المجوهرات من الهند ‏GJEPC.‮ ‬واستغل‮ ‬ممثلون‮ ‬من‮ ‬المجلس‮ ‬العالمي‮ ‬للألماس‮ ‬وجود‮ ‬المنصة‮ ‬المثالية‮ ‬للمشترين‮ ‬والبائعين‮ ‬العالميين‮ ‬الذين‮ ‬يسعون‮ ‬لتجارة‮ ‬الأحجار‮ ‬الكريمة‮ ‬عالية‮ ‬الجودة‮ ‬والمجوهرات‮ ‬الراقية‮ ‬لإطلاق‮ ‬حملتهم‮ ‬من‮ ‬دبي.

وقال أحمد بن سليّم، الرئيس التنفيذي الأول، مركز دبي للسلع المتعددة: “نحن متحمسون لرؤية المجلس العالمي للألماس يتقدم ويطلق مبادرته من دبي التي تعتبر من المناطق الأولى عالمياً في تجارة الألماس. كما أهنئ أليكس بوبوف لقيادة هذه المبادرة، ونتطلع إلى العمل معه عن كثب لتحقيق النجاح”.

وقدم أليكس وأعضاء من المجلس العالمي للألماس ندوة خلال المعرض، ألقوا الضوء من خلالها على مبادرة المجلس وعن الفرص المتاحة للمشاركين في هذه المبادرة.

وتحمل بورصة دبي للألماس التي أسست عام 2004، عضوية الاتحاد العالمي لبورصات الألماس، وهي داعم كبير لجميع مبادراته.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا