• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

تناول الطعام ثقافة أسرية مكتسبة

آداب «المائدة» ثقافة أسرية مكتسبة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 يناير 2015

خورشيد حرفوش

أبوظبي (الاتحاد)

أسلوب تناول الطعام جزء مهم يعكس ثقافة الأسرة والمجتمع، فلكل مجتمع ثقافته وطريقته الخاصة في تناول الطعام، كما أن كثيرا من الآباء والأمهات يتبنون مبكراً أهمية تعلم الطفل الصغير الجلوس الى مائدة الطعام، وإكسابه «إتيكيت» المائدة، فلم يعد مقبولاً تجاهل تعليمه آداب المائدة، سواء كان ذلك في المنزل أو خارجه، وهناك من يبالغ في ذلك، وقد يتبع مع الطفل نوعاً من التعنت غير المبرر.

أخصائية وخبيرة الإتيكيت هديل فاخوري، تنصح الآباء والأمهات بعدم التعجل في تعليم الطفل آداب وطريقة تناول الطعام على المائدة التي تعتبر مكاناً مهماً لجعل الطفل يكتسب آداب المائدة، وتفضل ذلك بعد سن الثالثة، وأن يبتعدوا عن الأمر والنهي، ويتركوا الطفل يكتسب خبراته من خلال مشاهداته لهم، بدءاً من غسل اليدين قبل الأكل، وكيف يمكن أن يساعدهما في ترتيب المائدة، وكيف يستخدم أدوات الطعام وأكواب الماء والعصائر، وطريقة الجلوس السليمة، واستخدام اليد اليمنى، ووضع «فوطة» على صدره وفخذيه، وكيف يطلب الصنف الذي يحبه ويفضله قريباً منه بدلاً من تمرير يده لأخذه، مما قد يُحدث فوضى على المائدة، وكيف يستطيع التحكم في الكمية المناسبة باستخدام «الملعقة»، وكيف يستخدم «الشوكة» وتجنب إمساك الطعام بإصبعه مباشرة قدر الإمكان، وخاصة إن أراد تقطيعه إلى أجزاء صغيرة تناسبه، وإن كان هناك من صنوف الطعام ما يصعب عليه ذلك، فمن الممكن أن يعتمد على الأم في تسهيل مهمته، وضرورة عدم إبداء أية ملاحظات سلبية عن الطعام الموجود أمام الآخرين، كما يجب على الطفل أن يتعلم كيف يستخدم منديل المائدة لمسح فمه، وأين يتركه عند ترك المائدة، وأن يعتاد أن يقول «شكرًا» عندما يقدم إليه أحد الطعام، وعليه الاستئذان قبل ترك المكان.

وتضيف فاخوري: «من الممكن أن تنبه الأم طفلها بعدم الحديث وفمه مليء بالطعام، وعدم المضغ وفمه مفتوح. كما يمكن تعويد الطفل على حمل طبقه إلى المطبخ بعد الانتهاء من تناول الطعام، ويتعين على الأهل عدم اليأس أو الضجر سريعاً، إذا نسي الطفل ما تعلم، بل يصبرون على ذلك ويوجهون أطفالهم نحو السلوك الحسن في أن يكونوا قدوة أمامهم، فمع مرور الوقت، سيصبح الطفل قادرا على التأقلم واكتساب العادات الإيجابية. ومن الأهمية أيضاً أن يفضل عدم إجبار الطفل على تناول كمية كبيرة من الطعام، بل عليهم أن يسمحوا له بمغادرة الطاولة عندما يقول إنه شبع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا