• الاثنين 25 ربيع الآخر 1438هـ - 23 يناير 2017م
  08:32     مقتل 14 شخصا جراء أحوال مناخية قاسية بولاية جورجيا الأمريكية         08:33     القوات المسلحة المصرية تنعي خمسة من عناصرها قتلوا في هجوم بوسط سيناء         08:34     مقتل شخص وإصابة سبعة في إطلاق نار في مركز تجاري في ولاية تكساس الأمريكية         08:34     مستشارة ترامب: الرئيس الأمريكي لن يكشف عن سجلاته الضريبية         08:35    اسرائيل تسمح باستئناف الاستيطان في القدس الشرقية وترامب يدعو نتانياهو الى واشنطن     

نبضات قلم

برامج لابد أن تتوقف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 يونيو 2016

ريا المحمودي

«شهر رمضان شهر فضيل يحل علينا بروحانيته وجميل أيامه، وكلنا يعرف أنه موسم زاخر بمختلف البرامج والمسلسلات، وطوبى لمن أحسن الاختيار وتابع المفيد من تلك البرامج، ولكن جرت العادة في هذا الشهر الفضيل أن تظهر لنا مختلف البرامج التي تتناول في حلقاتها قصص الرعب والخوف والمقالب للكثير من الفنانين والممثلين من حولنا، ألقيت نظرة على مجموعة منها، بالفعل كنت في حيرة من أمري وتساءلت: هل أصبح شهر الطمأنينة والسكينة شهراً لعرض الخوف والقلق والرعب والمواقف المحرجة والسخيفة من حولنا؟ في حين أن كثيراً من دول الوطن العربي في حروب دامية ويستحق مشاهدوها البعض من البرامج المسلية والشافية للجروح!»

نعم أيها الأحبة، عليكم فقط أن تلقوا نظرة على مختلف تلك البرامج، فترون أحدهم يحاصر الضيف الذي معه بالنار، ويعيشه في رعب لا مثيل له، ليجعل هذا الضيف في حيرة من أمره وكأنه يلقط أنفاسه الأخيرة معتقداً أن لا منفذ ولا منجى مما يحصل له فهو في غم وهم بلا حدود، وترى آخر يسير مع المذيع بهدوء فيفاجأ بحيوان مفترس يمشي بالقرب منه، ويهجم عليه بكل وحشية، والآخر يعطي الأمان للمذيع فيذهب به إلى الأدغال فيحبسه في سيارة ويجعل الحيوانات المفترسة تحاصره وتستمتع بالنظر إليه، بالله عليكم هل مثل هذه البرامج هي التي نحتاج إليها في هذا الشهر الفضيل!

أخيراً: قد يختلف وقد يتفق العديد من الناس مع رأيي عن مثل هذه البرامج، إلا أننا جميعاً قد نتفق على أن نبعث برسالة إلى المعنيين والمختصين تقول في سطورها: لا لمثل هذه البرامج في شهرنا الفضيل، كلنا بحاجة إلى برامج أجمل من تلك وهو ما تقدمه فعلاً كثير من القنوات الفضائية، إلا أننا نتمنى أن تزول وتلغى كل البرامج المسيئة وغير الهادفة من الوجود، ليكون مجتمعنا كما نعهده دائماً مجتمعاً ينشر الأخلاقيات ويحترم روحانيات الشهر الفضيل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا