• الثلاثاء 28 ذي الحجة 1438هـ - 19 سبتمبر 2017م

شرطة أبوظبي نظمت البطولة

سبارك يكسب «الطيف» في «العمال 11»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 يونيو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

فاز فريق سبارك على شركة الطيف 2 - 1 في مباراة كرة القدم ضمن فعاليات البطولة الرمضانية الـ11 للعمال 2016، التي تنظمها القيادة العامة لشرطة أبوظبي في مدينة أبوظبي الصناعية (إيكاد)، بمشاركة 28 فريقاً رياضياً (14 فريق كرة القدم و14 فريق كرة الطائرة)، واشتمل الافتتاح على عدد من الفقرات، منها عروضاً متميزة لفرقة موسيقى الشرطة، إلى جانب تنظيم مباراة في شدّ الحبل بين الفرق الرياضية المشاركة لاقت تفاعلاً حماسياً. وتهدف البطولة التي تم تنظيمها مؤخراً برعاية شركة حديد الإمارات إلى تحقيق التواصل والتفاعل مع شريحة العمال وإشراكهم في المجتمع إلى جانب تعزيز الجوانب الترفيهية والتنافسية والتحلي بالروح الرياضية وتفريغ الطاقات الكامنة في الألعاب والأنشطة الرياضية. حضر فعاليات البطولة، المقدم عبد الله عوض، نائب مدير إدارة الشرطة المجتمعية بالإنابة، وجمعة سعيد الكعبي، الرئيس التنفيذي للإسكان الجماعي في مدينة (إيكاد) السكنية، والرائد عبد الله الحارثي، رئيس قسم شوؤن الشرطة المجتمعية في مديرية شرطة المناطق الخارجية، وعبيد علي العريفي، مدير العلاقات الحكومية في شركة حديد الإمارات، وعدد من الضباط، والمساهمين في تنظيم هذا الحدث الرياضي. وأكد المقدم عبد الله عوض على أهمية البطولة في تعزيز أواصر التعاون بين المتنافسين، صقلاً لمهارتهم البدنية، مثنياً في الوقت نفسه على تعاون المؤسسات الداعمة وجهودها في إنجاح البطولة، لافتاً إلى حرص شرطة أبوظبي على تنظيم هذه البطولة في عامها الحادي عشر، الأمر الذي يؤكد نجاح هذه البطولة، تعزيزاً للشراكات المجتمعية بما ينعكس إيجاباً على عطاء الفئة العمالية.

ومن جانبه، رحّب جمعة الكعبي بالضيوف، مهنئاً بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، مثنياً على دور شرطة أبوظبي في توطيد الروابط الاجتماعية، وجهود الجهات المشاركة في إنجاح البطولة، وحث العمال على الاستمتاع بالبطولة بروح رياضية.وكان النقيب علي سالم الصيعري، رئيس فريق المدن العمالية والمبادرات الرمضانية في الشرطة المجتمعية، تطرّق في كلمته إلى جهود شرطة أبوظبي في تفعيل التواصل والتعاون بين المؤسسة الشرطية والمجتمع، تطبيقاً لاستراتيجية نشر الثقافة الأمنية وتحقيقاً للأمن والاستقرار المجتمعي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا