• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

جهة مجهولة ترصد مليون دولار مكافأة لاغتيال الرئيس المنتخب دوتيرتي

«أبو سياف» تعدم كندياً وترهن مصير اثنتين بـ«الفدية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 يونيو 2016

مانيلا(وكالات)

أعلن متشددو جماعة «أبو سياف» جنوبي الفلبين إعدام رهينة كندي أمس، بعد إنتهاء مهلة دون دفع الفدية لإطلاق سراحه، وذلك بعد وقت قصير من تعهد الحكومة الفلبينية بمواصلة العمليات العسكرية ضد الإرهابيين الذين يحتجزون 3 رهائن ويهددون بتصفيتهم إذا لم يتم دفع الفدية. وأفادت صحيفة «ديلي إنكويرر» الفلبينية، نقلاً عن متحدث باسم الجماعة الإرهابية التي كانت تحتجز الرهينة، أنه تم قتل الكندي روبرت هول (50 عاماً) بعد انتهاء المهلة دون دفع الفدية أمس. وذكرت الصحيفة أن المتحدث، الذي عرف نفسه باسم «أبو رامي»، قال إنه يمكن العثور على جثة هول في أي مكان وسط جزيرة جولو على بعد ألف كيلومتر جنوب العاصمة مانيلا. وكان هول محتجزاً مع رهينة آخر نرويجي يدعى كيرتان سكينجستاد، وامرأة فلبينية تدعى ماريتيس فلور. في وقت سابق أمس، هدد أبو رامي بأن مهلة دفع فدية قدرها 600 مليون بيزو(13 مليون دولار) لإطلاق الرهائن الثلاث لم يتم تمديدها بعد انتهائها في الثالثة مساء بالتوقيت المحلي (0700 بتوقيت جرينتش).

وتعهدت الحكومة الفلبينية في وقت سابق أمس، بإنقاذ الرهائن الثلاثة الذين خطفوا في جزيرة سامال السياحية جنوبي الفلبين في سبتمبر 2015، وذلك بعد أن قتلت جماعة أبو سياف رهينة رابعة هو الكندي جون ريدسديل في 25 أبريل الماضي بعد انتهاء مهلة دفع الفدية دون تسلمها. وقال المتحدث الرئاسي هرمينيو كولوما «عملياتنا العسكرية والتنفيذية المركزة مستمرة دون هوادة، بهدف إنقاذ الرهائن والقبض على خاطفيهم ليتحملوا مسؤولية جميع جرائمهم». وكانت الجماعة أطلقت الأربعاء الماضي سراح 4 ماليزيين من أفراد طاقم قارب سحب خطفوا في المياه قبالة إقليم تاوي تاوي، أقصى جنوب الفلبين، مطلع أبريل الماضي. في الأثناء، أفادت تقارير نقلاً عن الشرطة الفلبينية، أنها كشفت عن تخصيص مبلغ مليون دولار مكافأة لأي شخص ينجح باغتيال الرئيس الفلبيني المنتخب رودريجو دوتيرتي، دون أن تحدد الجهة التي رصدت هذا المبلغ.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا