• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أقر توصياته بمناقشة سياسة «دائرة الحكومة الإلكترونية» في جلسته الحادية عشرة

«استشاري الشارقة» يجيز تعديل قانون تنظيم غرفة التجارة والصناعة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 23 مارس 2014

تحرير الأمير (الشارقة) - صادق المجلس الاستشاري على مشروع قانون لسنة 2014 بتعديل القانون رقم (1) لسنة 2003م بشأن تنظيم غرفة تجارة وصناعة الشارقة وتعديلاته وإجازه كما ورد من المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة.

ووافق المجلس على مشروع توصيات المجلس بشأن مناقشة سياسة دائرة المعلومات والحكومة الإلكترونية في إمارة الشارقة والوارد من لجنة إعداد مشروع التوصيات.

جاء ذلك في جلسته الحادية عشرة ضمن أعماله لدور الانعقاد العادي الأول من الفصل التشريعي الثامن الخميس الماضي بمقره في مدينة الشارقة برئاسة عبد الرحمن سالم الهاجري رئيس المجلس.

وناقش المجلس مشروع قانون لسنة 2014م بتعديل القانون رقم (1) لسنة 2003م بشأن تنظيم غرفة تجارة وصناعة الشارقة وتعديلاته والتقرير الوارد من لجنة الشؤون المالية والاقتصادية والصناعية بحضور أحمد محمد المدفع رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة في حضور أحمد محمد المدفع رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة وسيف المدفع مدير مركز إكسبو الشارقة وأحمد صالح العجلة مدير مركز التحكيم التجاري والمستشار القانوني بدائرة التنمية الاقتصادية مدثر عبد الله فضل وحمد عمر المدفع نائب مدير الإدارة القانونية بالدائرة.

وأكد عبد الرحمن سالم الهاجري رئيس المجلس الاستشاري أن تدشين الاحتفالات بالشارقة العاصمة الإسلامية لعام 2014م عبر عرض «عناقيد الضياء» في السادس والعشرين من مارس الجاري، هو فخر للشارقة ورسالتها للعالم وذلك بإنتاجها أضخم عمل فني مسرحي عن بدايات الإسلام وسيرة رسول الله سيدنا محمد عليه أفضل الصلوات.

ودعا رئيس المجلس الاستشاري إلى دعم مبادرة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي للوقوف بجانب اللاجئين السوريين.

من جانبه، أشاد أحمد محمد المدفع رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة بجهود المجلس الاستشاري وحرصه على إعلاء صالح الوطن من خلال جلساته ومناقشاته لكافة الدوائر وعرضه لمختلف القضايا الوطنية، متناولاً عددا من إنجازات وأنشطة الغرفة، ومستعرضاً استضافة غرفة تجارة وصناعة الشارقة لأعمال ملتقى القطاع الخاص السادس عشر لدول منظمة المؤتمر الإسلامي خلال شهر مارس الحالي.

وأشار إلى ما حققه الملتقى من اتجاه فاعل لمؤازرة جميع الجهود الحثيثة الداعمة للعمل الإسلامي الاقتصادي المشترك وخطط وبرامج منظمة التعاون الإسلامي المعنية بتوطيد العلاقات بين مجتمع القطاع الخاص بالدول الإسلامية واستكشاف فرص التعاون الاقتصادي والاستثماري التي تعمل على زيادة المشاريع الاستثمارية المشتركة ورفع معدلات التجارة البينية بين الدول الأعضاء وأيضا إيجاد منصات مشتركة للتعريف والاطلاع على افضل التجارب للمشاريع الاستثمارية العملاقة وكذلك الصغيرة والمتوسطة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض