• السبت 03 محرم 1439هـ - 23 سبتمبر 2017م
  11:25    عبدالله بن زايد: الإمارات تقوم بدور فاعل في محيطها.. ومنطقتنا لاتزال تعاني من الإرهاب المدفوع من أنظمة تريد الهيمنة        11:26     عبدالله بن زايد: نحتاج لحلول سياسية للأزمات التي تعاني منها المنطقة.. وإدارة الأزمات ليست حلا وإنما نحتاج للتصدي إلى التدخلات في الشأن العربي        11:26    عبدالله بن زايد: الإمارات ترى أن قمة الرياض تاريخية والإمارات قررت مع السعودية ومصر والبحرين اتخاذ هذا الموقف من قطر لدفعها إلى تغيير سلوكه        11:27     عبدالله بن زايد: يجب التصدي لكل من يروج ويمول الإرهاب وعدم التسامح مع كل من يروج الإرهاب بين الأبرياء         11:28     عبدالله بن زايد: يؤسفنا ما تقوم به بعض الدول من توفير منصات إعلامية تروج للعنف والإرهاب.. وإيران تقوم بدعم الجماعات الإرهابية في المنطقة        11:29     عبدالله بن زايد: إيران تستغل ظروف المنطقة لزرع الفتنة وبالرغم من مرور عامين على الاتفاق النووي لايوجد مؤشر على تغيير سلوك طهران         11:29     عبدالله بن زايد: يجب على الأمم المتحدة أن تقوم بدورها لدعم اللاجئين ونحن ندين ما يجري لأقلية الروهينغا في ميانمار        11:30     عبدالله بن زايد : ندين ما يقوم به الحوثيون في اليمن والإمارات ستستمر في دورها الفاعل ضمن التحالف العربي لمساعدة الشعب اليمني         11:31    عبد الله بن زايد: حرصنا على توفير بيئة آمنة تُمكن النساء والشباب من تحقيق تطلعاتهم والمشاركة في تطوير دولتهم فأصبحنا نموذجاً يشع أمل للأجيال    

نشطاء يلوثون نوافير المياه في فرنسا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 23 مارس 2014

باريس (أ ف ب) - لوث نشطاء بيئيون نوافير المياه العامة في باريس ونحو عشر مدن فرنسية أخرى، في اليوم العالمي للمياه أمس، للتذكير بأن ملايين الأشخاص يموتون سنوياً حول العالم بسبب نقص مياه الشرب النظيفة. وعمد ناشطون من منظمة «تحرك ضد الجوع» إلى إضافة ملون أحمر غير سام لمياه نافورة «سان ميشال» وسط العاصمة الفرنسية، «بلون الدم لإظهار أن نقص المياه أمر قاتل»، حسبما أوضحت رئيسة المنظمة ستيفاني ريفوال.

وأشارت ستيفاني إلى أن «أكثر من 780 مليون شخص يشربون مياهاً ليست صالحة للشرب»، مضيفة أن «المياه غير الصالحة للشرب تقتل أكثر من الحروب». وبحسب المنظمة غير الحكومية فإن 1,7 مليار شخص يصابون سنوياً بالإسهال المرتبط بالمياه، ما يسفر عن وفاة 760 ألف شخص في العالم. وتعتبر أمراض الإسهال السبب الثاني للوفيات لدى الأطفال بعد الالتهاب الرئوي والسبب الأول لسوء التغذية لدى الأطفال فيما دون الخامسة، في حين يمكن معالجة هذه الأمراض وتفاديها بسهولة. وأشارت ستيفاتي إلى أن «الناس يعرفون ضحايا الجوع، لكن عليهم أيضاً أن يعرفوا أن ملايين الناس يموتون سنوياً بسبب نقص المياه أو لاستهلاكهم مياهاً غير صالحة للشرب». وتفيد أرقام الأمم المتحدة بأن 768 مليون شخص حول العالم ليس لديهم نفاذ إلى «مصدر مياه حسنة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا