• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أوباما محروم من الهاتف والرسائل النصية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 مارس 2015

رويترز

قال الرئيس الأميركي باراك أوباما إنه لا يرسل أي رسائل نصية عبر الهاتف المحمول ونادرا ما يكتب بنفسه تدويناته على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي وليس مسموحا له اقتناء هاتف ذكي به جهاز تسجيل.

وأضاف أوباما في مقابلة مع برنامج (جيمي كيمل لايف) على تلفزيون أيه.بي.سي "لا أدون تغريداتي بنفسي عادة. لا أبعث برسائل نصية. أرسل رسائل بالبريد الالكتروني.. ولا أزال امتلك جهاز بلاكبيري".

وأوضح أوباما أن ابنتيه وهما في سن المراهقة تمتلكان هواتف ذكية وتتبادلان الرسائل النصية مع أصدقائهما لكن الأسباب الأمنية تمنعه من اقتناء أحدث التقنيات.

وأضاف "لا أستطيع أن استخدم هواتف بها أجهزة تسجيل. لذلك لا أستطيع الحصول على الكثير من الأشياء الحديثة لدواع أمنية".

وفي اشارة إلى جدل بشأن البريد الالكتروني طال هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية في ولاية أوباما الأولى سأل جيمي كيمل الرئيس عما إذا كان يعرف عنوان البريد الالكتروني الجديد لكلينتون.

ورد أوباما بوجه جامد "ليس بوسعي أن أعطيك إياه. ولا أظن أنها تريدك أن تحصل عليه..بصراحة".

وكانت كلينتون -التي تعتبر أوفر المرشحين حظا لخوض الانتخابات الرئاسية عام 2016- قد تعرضت لانتقادات لاستخدامها حسابا خاصا على البريد الالكتروني في عملها خلال توليها منصب وزيرة الخارجية.  

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا