• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  11:17    أمير الكويت يقول إن خيار تخفيض الإنفاق العام أصبح حتميا        11:18    تركيا.. هناك مؤشرات على أن هجوم اسطنبول نفذه حزب العمال الكردستاني    

حذرت الباعة الجائلين ودعت الجمهور إلى الإبلاغ الفوري

بلدية دبي تتشدد في مراقبة أسواق الخضار والسمك

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 يونيو 2016

آمنة الكتبي (دبي)

شددت بلدية دبي إجراءاتها الرقابية على سوق الخضراوات والفاكهة، إضافة إلى سوق السمك في شهر رمضان المبارك، لضمان صحة وسلامة المستهلكين، حسب سلطان علي الطاهر، رئيس قسم التفتيش الغذائي في بلدية دبي.

وأكد الطاهر أن بلدية دبي تنفذ حملات تفتيشية على المحال، ولن تتهاون في اتخاذ التدابير وفرض الغرامات للمخالفين ، موضحاً

أن بلدية دبي تمنع نشاط «سيارات بيع الخضراوات والفواكه، لأنها مجهولة المصدر ويتم فرض غرامات لأصحاب النشاط ومصادرة المركبة.

وقال رئيس قسم التفتيش الغذائي: نهيب بالجمهور عدم شراء الخضراوات والفواكه من تلك المركبات، وعدم الشراء من الباعة المتجولين.

وأكد الطاهر أن بلدية دبي كثفت حملتها على أماكن العرض الخارجي للأغذية، قبل الإفطار، خصوصاً أن مؤسسات الأغذية التي تعرض تقوم ببيع وعرض المأكولات الخفيفة خارج المؤسسة الغذائية خلال شهر رمضان، لافتاً إلى إصدار تعميم للمؤسسات الغذائية بعدة لغات، يوضح الشروط والمتطلبات الصحية الواجب توفرها في عمليات العرض الخارجي، من أهمها عمليات الحفظ الحراري الساخن والبارد وأيضاً حماية الأغذية من الملوثات الخارجية. وأكد التركيز على التوعية والتثقيف الصحي للعاملين في المؤسسات الغذائية المختلفة والتأكيد على تطبيق أفضل الممارسات الصحية، إضافة إلى التأكد من طهي الأطعمة على درجات حرارة مناسبة، وكذلك التزام درجات الحرارة التي تحفظ عليها الأغذية بعد التحضير (أكثر من 65 درجة مئوية للحفظ الساخن وأقل من 5 درجات للحفظ البارد) وعدم الاستهانة بهذه المخالفة، حيث إن حفظ الأطعمة على درجات حرارة في المدى الحراري الخطر (بين 5 إلى 65 درجة مئوية) يؤدي إلى فساد الأغذية والأطعمة، وبالتالي حدوث حالات التسمم الغذائي. وشدد على أن إدارة سلامة الغذاء ملتزمة توفير المستوى المضمون من الأمن الغذائي للجمهور في الإمارة، من خلال حزمة مشددة من الإجراءات الرقابية التي تنسجم مع الدور التوعوي التثقيفي الذي يمارسه الجهاز، مستهدفاً جمهور المستهلكين وأصحاب المنشآت الغذائية والعاملين فيها على حد سواء، بالشراكة الفاعلة مع كل أبناء المجتمع، من خلال تفعيل مبدأ المفتش السري الذي يضع يده على مواضع الخلل، ويسهم في تصحيح المخالفات بالتعاون مع الجهاز.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض