• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الظفرة والعين..«قمة المعنويات»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 مارس 2015

علي الزعابي (أبوظبي)

يستضيف الظفرة، المتصدر العيناوي اليوم، ضمن الجولة الـ 19 لدوري الخليج العربي لكرة القدم، وتحمل المواجهة درجة الأهمية القصوى بالنسبة للفريقين، حيث يسعى «فارس الغربية» لمواصلة النتائج الإيجابية، ويقابله «الزعيم» برغبة تأكيد الصدرة، وحافظ الظفرة على سجله بعدم الخسارة في المباريات الخمس الأخيرة منذ انطلاق الدور الثاني، وعاد من اللقاء الجولة الأخيرة، بنقطة ثمينة من ملعب «صقور» الإمارات في رأس الخيمة، فيما واصل «البنفسج» تقديم عروضه المتميزة، وصحوته المتواصلة بتأكيد زعامته المطلقة للمسابقة في الجولة الماضية، بعد فوزه على الجزيرة أقوى منافسه وتوسيع فارق النقاط، وتبدو معنويات الفريقين في قمتهما بسبب عروضهما القوية في المسابقة.

ويحتل الظفرة المركز التاسع بجدول الترتيب، بعد حصده 21 نقطة من 4 انتصارات و9 تعادلات متساوياً مع الشارقة في عدد النقاط نفسه، ومتأخراً عن بني ياس بنقطتين، ويسعى للمحافظة على الأقل على مركزه أو التقدم إلى الأمام بجدول الترتيب، خصوصاً أن الفريق يعيش حالة جيدة في ظل الاستقرار الفني بقيادة الفرنسي لوران بانيد منذ بداية الدور الثاني، والمستوى المتوازن دفاعاً وهجوماً، إلا أن الإصابات التي يعانيها بعض اللاعبين في الفترة الماضية بدأت تصيب المدرب بحالة من القلق، بإصابة أبرز لاعبيه والهداف السنغالي ماكيتي ديوب، والغموض الذي يكتنف مشاركته مع فريقه أمام المتصدر، بعد غيابه عن المباراة الماضية أمام الإمارات، إضافة إلى عدم جاهزية المدافع خليل عبدالله للمباراة الرابعة على التوالي ولاعب الوسط عبدالله عبدالقادر.

فيما يسعى العين لتعزيز نقاطه الـ 42 بجدول الترتيب والتي حصدها من 13 فوز و3 تعادلات، وإبقاء فارق النقاط عن الجزيرة الثاني عند 6 نقاط على أقل تقدير، وانتعش العين أخيراً بعودة «المايسترو» عمر عبدالرحمن، ليشكل إضافة كبيرة لدى الهجوم، بعد غيابه لفترة طويلة، وعودته في مباراة القمة بالجولة الماضية أمام الجزيرة، غير أن الخط الخلفي للدفاع العيناوي يعاني النقص، خصوصاً في الجانب الأيسر بغياب محمد فايز الظهير الأيسر بسبب الإنذارات الثلاث ومهند العنزي للطرد، فيما يغيب لاعب الوسط الكوري لي ميونج جو للبطاقة الثالثة أيضاً.

ورقة مباراة الظفرة والعين

ركلة البداية: 17:50 ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا