• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

خففت من تأثير وفرة المعروض

تطوير البنى الأساسية يرفع أسعار النفط الأميركي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 22 مارس 2014

ارتفعت أسعار النفط الأميركي إلى ما يتجاوز 100 دولار للبرميل للمرة الأولى هذا العام، وذلك نظراً لأن ما جرى من تطوير لبنية نفط الولايات المتحدة الأساسية خفف من تأثير وفرة المعروض في وسط أميركا. حيث أفادت التقارير بارتفاع أسعار عقود نفط الولايات المتحدة المرجعية بنسبة 9,5% منذ مطلع يناير. وتأتي هذه الزيادة على خلفية افتتاح خط أنابيب يربط بين أكبر مركز تخزين نفط في أميركا بمنطقة مصافي النفط الرئيسية الواقعة على ساحل الخليج المكسيكي.

وفي الأربعاء 12 فبراير، ارتفعت أسعار عقود شهر مارس الآجلة في بورصة نيويورك 43 سنتاً للبرميل ليبلغ سعر برميل النفط 100,37 دولار. وتجاوزت العقود الآجلة المبرمة في الاثنين10 فبراير حاجز المئة دولار للبرميل للمرة الأولى منذ شهر ديسمبر.

وهذا الارتفاع يعد أحدث مثال على أن طفرة إنتاج نفط أميركا الشمالية لا يؤدي بالضرورة إلى نفط أميركي رخيص.

ويجري معالجة كميات الإنتاج الزائدة التي تصل إلى مصافي ساحل الخليج المكسيكي بالولايات المتحدة لتحويلها إلى أنواع مختلفة من الوقود لتصديرها. هذا في الوقت الذي يعمل فيه الشتاء البارد على زيادة استهلاك مكثفات النفط، وهي فئة من الوقود تشمل زيوت التدفئة بالمنازل.

وقال جون براينجو لفسن مدير الاستثمار في صندوق آرمورد وولف التحوطي، الذي يدير حوالى مليار دولار: «الارتفاع الذي حدث مؤخراً يعتبر إشارة صحية إلى أن بعض مخانق عنق الزجاجة تنفرج الآن بالفعل».

ويتوقع جون أن ترتفع أسعار عقود النفط الأميركي الآجلة في مؤشر نايمكس لتتجاوز سعر خام برنت مرجع سعر النفط الأوروبي، الذي يستخدمه العديد من المستثمرين كمقياس لأسعار النفط العالمية. يذكر أن أسعار نفط عقود برنت الآجلة تسليم شهر مارس ارتفعت 11 سنتاً للبرميل ليبلغ سعر البرميل 108,79 دولار في الأربعاء 12 فبراير. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا