• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الطيران يساهم بـ323 مليار درهم في اقتصاد الإمارة عام 2030

126 مليون مسافر عبر مطارات دبي بحلول 2020

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 مارس 2015

تحرير الأمير

تحرير الأمير (دبي)

يصل عدد المسافرين عبر مطارات دبي إلى 126 مليون مسافر بحلول 2020، واستقبال 200 مليون في 2030، بحسب بول جريفيث الرئيس التنفيذي لمطارات دبي.

جاء ذلك خلال فعاليات مؤتمر مستقبل المنافذ والحدود الذي تنظمه الادارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب.

وأضاف جريفيث أن «مطار دبي» يسجل المركز الأول على مستوى العالم من حيث أعداد المسافرين، والسادس من حيث معدلات الإشغال، فيما شهد «مطار آل مكتوم الدولي» في «دبي ورلد سنترال» الذي تبلغ طاقته الاستيعابية 7.5 مليون مسافر أوائل العام المقبل، مرور 845 ألف مسافر عبر بواباته في عام 2014، وذلك عقب أول عام من إطلاق عملياته التشغيلية.

وأشار إلى أن «مطار آل مكتوم الدولي» يحظى بطاقة استيعابية قدرها 220 مليون مسافر لدى اكتمال مرحلته الثانية. فيما تتمكن المرحلة الأولى، التي رصد لها مبلغا قدره 32 مليار دولار لتوسعة المطار من استيعاب 120 مليون مسافر لدى اكتمالها خلال 6 - 8 أعوام.

وقال إن من شأن خطة الاستثمار التي رصد لها 28.6 مليار درهم (7.8 مليار دولار) أن تثمر عن طاقة استيعابية نهائية لمطار دبي قدرها 100 مليون مسافر في مطار دبي الدولي، منوها أن المطار استقبل العام الماضي 70.4 مليون مسافر، بزيادة نسبتها 6.1%، ومن المتوقع أن يتم استقبال 79 مليون مسافر في العام الجاري 2015.

وأوضح جريفيث أن تحديات التصميم تركز على أربعة أركان رئيسية: تجربة المسافرين، ومنتجات المطار، وعمليات المطار، والمرافق، لافتا إلى أنه في عام 2013، ساهم قطاع الطيران بنحو 26.7 مليار دولار في اقتصاد دبي، بمعدل 27% من إجمالي الناتج المحلي للإمارة، فيما يعتمد نحو 416500 نسمة على أنشطة الطيران لكسب رزقهم، يشكلون 27% من إجمالي القوى العاملة في دبي. مستدركا «تبقى رؤيتنا لقطاع الطيران موجهة ومركزة بالكامل على تعزيز هذه المساهمة بمعدل أسرع من أي نشاط آخر في دبي».

وأضاف أنه بحلول عام 2030، يتوقع لمساهمة قطاع الطيران في اقتصاد دبي أن تتجاوز 323 مليار درهم (88 مليار دولار) ، أي ما يزيد على الأرقام المسجلة في عام 2013 بأكثر من ثلاثة أضعاف، مشيرا إلى أن هذا سيؤدي الى زيادة نسبة العاملين في وظائف تتعلق بقطاع الطيران على ثلث القوى العاملة. وتتعلق بتيسير رحلات المسافرين باستخدام أحدث التقنيات والإجراءات التي تسهم في تمكين المسافرين.

وبشأن تفاصيل العمليات في مطار دبي، أوضح جريفيث مرور 192 ألف مسافر يومياً عبر المطار على متن 980 رحلة، منوها بأن دبي قبل عشر سنوات كانت في المرتبة 44 على قائمة أكبر المطارات الدولية في العالم، الا انها تمكنت من انتزاع المرتبة الأولى في عام 2014 بجدارة. حيث ساهم «الكونكورس إيه» الذي تم تسليمه في عام 2013 برفع الطاقة الاستيعابية إلى 75 مليون مسافر، إلا أن حركة المسافرين توشك مجدداً على بلوغ الحدود القصوى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا