• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بلدية عجمان تستعد للاحتفال بساعة الأرض

إطفاء الإضاءة في جميع مباني الدائرة ومراكز الخدمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 مارس 2014

عجمان (الاتحاد) ـ انتهت دائرة البلدية والتخطيط في عجمان، من الاستعدادات الخاصة باحتفالات ساعة الأرض، التي تنظمها الدائرة تزامناً مع المبادرة العالمية، بهدف نشر ثقافة التوعية البيئية والحفاظ على كوكب الأرض من التغيرات المناخية، وستتضمن الاحتفالات هذا العام تخصيص موقع لهذه المبادرة يتم من خلاله توزيع نشرات توعوية لتعريف الجمهور بأهمية هذه المبادرة والهدف منها. هذا بالإضافة إلى إطفاء الإنارة في جميع مباني الدائرة، ومراكز الخدمة التابعة لها من الساعة الثامنة والنصف إلى الساعة التاسعة والنصف.

وأكد يحيى إبراهيم أحمد، أن الدائرة تحتفل للسنة الرابعة على التوالي بالمبادرة العالمية “ساعة الأرض”، والتي كانت انطلاقتها الأولى من مدينة سيدني الأسترالية عام 2007، بهدف حماية كوكب الأرض من التغيرات المناخية الناتجة عن ارتفاع درجات الحرارة، التي كانت السبب في ثقب طبقة الأوزون، حيث تساهم هذه المبادرة في حماية كوكب الأرض من ظاهرة الاحتباس الحراري، وتقلل من استهلاك الطاقة الكهربائية.

وأشار إلى أن الدائرة تحرص على المشاركة السنوية في فعاليات ساعة الأرض بتوجيه من سمو الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس الدائرة، وذلك بالتعاون مع القطاعين العام والخاص بالإمارة، التي ستساهم في تنظيم الفعاليات الخاصة بها مشيراً إلى أنها تصادف مساء يوم السبت الموافق 29 مارس 2014 ، بالتنسيق مع الهيئات الاتحادية والدوائر المحلية وبعض المراكز المتعاونة معها من الشركاء الإستراتيجيين لها.

وأضاف سعادته إنه بالرغم من كون 60 دقيقة زمناً قصيراً جداً فإن لها أثراً كبيراً جداً في الحفاظ على البيئة عن طريق تقليل الآثار الناتجة عن التغيرات المناخية المسببة للاحتباس الحراري، والتي تؤثر على كوكب الأرض، لافتاً إلى أنه سيتم بث التوعية والتثقيف لدى الجمهور للمساهمة في إطفاء الأنوار في عدة أماكن و دوائر حكومية، وذلك لتحقيق التضامن بين فئات المجتمع المختلفة لمواجهة التغيرات المناخية وترشيد استهلاك الطاقة.

فرصة للتغيير

وبين المدير العام بأن احتفالات ساعة الأرض فرصة للتعبير عن التضامن مع المبادرات العالمية للحفاظ على البيئة ونداء إلى جميع فئات وشرائح المجتمع للتحرك بإيجابية نحو قضايا البيئة، ودعوة لكل فرد ومؤسسة للمشاركة والوقوف وإظهار المسؤولية تجاه حاضرنا ومستقبلنا من خلال ترشيد استهلاك الطاقة ومواجهة التغيرات المناخية والاحتباس الحراري.

من جانبه أكد عمر أحمد بن عمير، مدير إدارة الخدمات العامة في الدائرة أن المشاركة في احتفالات ساعة الأرض، تأتي في إطار رؤية الدائرة التي ترتكز على أهمية الالتزام بالحفاظ على البيئة، والسعي لترسيخ معايير متفوقة في هذا المجال لتوعية فئات وشرائح المجتمع المختلفة والعمل على تحسين كفاءة استهلاك الطاقة الكهربائية والموارد الطبيعية، والحد من الأثر البيئي، ونشر رسالة الحفاظ على البيئة وتشجيع مختلف فئات المجتمع على المساهمة بشكل فعال في الحفاظ على البيئة والعمل على اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لخفض الانبعاثات الكربونية ومواجهة الاحتباس الحراري.

وأشار إلى أن احتفال الدائرة بساعة الأرض بدأ منذ عدة سنوات، وسوف تستمر هذه الاحتفالية خلال السنوات المقبلة من أجل التوعية البيئية والحث على ترشيد استهلاك الطاقة، حيث تم هذا العام وضع خطة لتنظيم فعاليات الاحتفالات بساعة الأرض لاستقطاب أكبر عدد من الجهات الحكومية والخاصة وسكان إمارة عجمان للمشاركة في ساعة الأرض.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض