• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

بهدف حماية الطفل من الاستغلال عبر الإنترنت واعتماد أفضل الممارسات العالمية

سيف بن زايد يشهد توقيع اتفاقية تعاون بين «الداخلية» ونظيرتها البريطانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد) شهد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية أمس الأول، في مقر القيادة العامة لشرطة أبوظبي، توقيع اتفاقية تعاون بين وزارة الداخلية، ونظيرتها في المملكة المتحدة في مجال حماية الطفل من الاستغلال عبر الإنترنت. واتفق الجانبان على التنسيق والتعاون لاستضافة دولة الإمارات العربية المتحدة القمة الدولية الثانية لحماية الطفل من الاستغلال عبر الإنترنت، نهاية العام الجاري 2015. وقع الاتفاقية عن وزارة الداخلية اللواء الدكتور ناصر لخريباني النعيمي، الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، رئيس اللجنة العليا لحماية الطفل، وعن وزارة الداخلية البريطانية مارك سيدول، الأمين العام الدائم للوزارة. وتتيح الاتفاقية للجانبين تطوير القدرات والإمكانات، والتشجيع على اعتماد أفضل الممارسات العالمية في مجالات حماية الطفل من الاستغلال على الإنترنت، والتعرف على الضحايا وتقديم الدعم اللازم لهم، وتقديم المرتكبين إلى العدالة. وقال رئيس اللجنة العليا لحماية الطفل في وزارة الداخلية: «إن القمة الدولية المرتقبة لحماية الطفل من الاستغلال عبر الإنترنت، تشكل فرصة لالتقاء الحكومات وهيئات إنفاذ القانون والمؤسسات العاملة في هذا المجال، ومؤسسات المجتمع المدني، من أجل الاتفاق على إجراءات ملموسة وبناء علاقات قوية، وإنشاء شبكات تعاون دولية عابرة للحدود». ولفت إلى أهداف القمة في أن تكون نقطة تَحوُّل في مجال مواجهة هذه الجريمة على الصعيد الدولي، وتنسيق إجراءات دولية لإزالة الصور التي يوجد فيها استغلال للأطفال عبر الإنترنت في كل أنحاء العالم. حضر توقيع الاتفاقية من الجانب الإماراتي، اللواء خليل داوود بدران، مدير عام المالية والخدمات بشرطة أبوظبي، واللواء محمد بن العُوضي المنهالي، مدير عام الموارد البشرية، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، مدير عام العمليات المركزية، واللواء عمير المهيري، نائب مدير عام العمليات الشرطية، والعميد علي خلفان الظاهري، مدير عام شؤون القيادة لشرطة أبوظبي، والعميد فارس الفارسي مدير عام الحراسات والمهام الخاصة، والعميد الشيخ محمد بن طحنون آل نهيان، مدير مديرية شرطة المناطق الخارجية بشرطة أبوظبي، والعميد الدكتور سيف بوظفيرة العامري، مدير عام شؤون الأمن والمنافذ، والعميد إسماعيل السركال، نائب مدير عام العمليات المركزية، والعميد عبد الرحمن الحمادي، مدير إدارة الأدلة الجنائية. وحضر مراسم توقيع الاتفاقية من الجانب البريطاني، فيليب براهم، السفير البريطاني لدى الدولة، وريجارد رايلي، السكرتير الخاص بمكتب وزارة الداخلية البريطانية، وبن ارجيبل من مكتب وكالة الحدود البريطانية - وزارة الداخلية، وستيف جونز من وكالة الجريمة الوطنية البريطانية، والملحق الشرطي جيمز كونستبيل. يذكر أن القمة الدولية الأولى لحماية الطفل من الاستغلال الجنسي عبر الإنترنت، استضافتها لندن في ديسمبر من العام الماضي 2014، حيث وجه ديفيد كاميرون، رئيس الوزراء البريطاني، حينها الشكر لدولة الإمارات، ممثلة في وزارة الداخلية، على مبادرتها الكريمة باستضافة القمة الدولية الثانية لمكافحة الاستغلال للأطفال عبر الإنترنت خلال العام الجاري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض