• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

يستعرض أحدث تقنيات إنتاج النفط والغاز

أبوظبي تستضيف مؤتمر ومعرض «سوجات 2014» الأحد المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 مارس 2014

هاشم المحمد (أبوظبي) - تستضيف أبوظبي الأحد المقبل، ولمدة خمسة أيام، مؤتمر ومعرض التقنية المتقدمة لإنتاج النفط والغاز الحمضي (سوجات)، بالتعاون مع شركة أبوظبي الوطنية للبترول «أدنوك»، وذلك في فندق شاطئ روتانا في أبوظبي، وبمشاركة كبيرة من الشركات والمؤسسات المتخصصة في هذا المجال.

ويركز المعرض والمؤتمر خلال دورته لعام 2014، والتي تتزامن مع الذكرى السنوية العاشرة لانطلاقه، على أحدث الحلول في مجال معالجة النفط والغاز الحمضي في وقت يشهد فيه العالم زيادة في عدد المشاريع الدولية في هذا المجال. ومن المقرر أن تستعرض معظم الشركات خلال الحدث مجموعة الحلول المتخصصة في معالجة الغاز.

ومن المتوقع عرض 30 ورقة عمل تشمل كافة النواحي الرئيسية الخاصة بعمليات الابتكار وتطوير تقنيات الغاز والنفط الحامض، في وقت بدأ فيه تطوير حقل «باب» التابع لشركة «أدنوك»، إضافة إلى تكوين «أدنوك» و«شل» شراكة، والحصول على امتياز حقل «باب» في أبوظبي، ما يعكس الرغبة المتواصلة لدعم احتياجات أبوظبي المتجددة من الطاقة، تماشياً مع رؤية «أبوظبي 2030» والتخطيط لتطوير مستقبل مستدام للطاقة بالإمارة.

ونشر الموقع الإلكتروني للمؤتمر تقريراً أشار فيه إلى حقيقة الطلب المتزايد على الغاز في المنطقة بهدف زيادة الإنتاج لتوليد الكهرباء ولتطوير قطاع البتروكيماويات، مشيراً إلى أنه تم منح عقود تقدر بنحو 70 مليار دولار لإنتاج الغاز خلال الخمس سنوات المقبلة في منطقة الشرق الأوسط وحدها.

وقال التقرير إن الغاز يشكل المصدر الرئيسي للطاقة في المنطقة، في وقت تحول فيه الاهتمام صوب إنتاج مصادر أخرى غير تقليدية، حيث يتم التخطيط للعمل في أول مشاريع من نوعها لإنتاج الغاز الصخري «سجيل الغاز» والغاز المحكم، كما تنتشر عمليات تقييم حقول الغاز الحامض في مختلف أرجاء المنطقة، موضحاً أن القيام بتطوير إنتاج الغاز والنفط يتطلب استخدام أحدث حلول التقنية، والتأكد من جودة تصميم المشاريع وكفاءة الجودة والأداء، وصولاً لإنتاج غاز صالح للاستخدام.

وأشار التقرير إلى توقعات ببدء الإنتاج من حقل «باب» بأبوظبي بحلول العام 2020، حيث يضيف نحو 520 مليون قدم مكعب من الغاز لمخزون الإمارات، كما لا ترتبط تحديات حقل «باب» بالنواحي الفنية فحسب، بل في زيادة نسبة الحموضة التي تفوق حقل «شاه»، إضافة إلى قربه من المناطق السكنية، ما يجعل من الأخطاء أمراً غير مقبول، ومن المرجح أن يبدأ حقل «شاه» في الإنتاج خلال الربع الأخير من العام الحالي. ومن المقرر أن يتضمن «سوجات 2014» حفل ختام رسمياً يتم خلاله تقديم جوائز لأفضل ورقة، وغيرها من الجوائز التشجيعية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا