• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«كلية دبي» تنظم حلقة نقاشية عن أمراض الفم

أطباء يطالبون بتوفير الخدمات الوقائية لطب الأسنان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 مارس 2014

سامي عبد الرؤوف (دبي) - طالب أطباء اختصاصيون، بتوفير الخدمات الطبية الوقائية لطب الأسنان، وتحديداً تكثيف العلاجات المتعلقة بأسنان الأطفال، مشددين على ضرورة استحداث برامج صحية مبتكرة تستهدف صحة الفم لدى الأطفال بشكل عام من أجل الوقاية من تسوس الأسنان، مشيرين إلى أن هناك طرقاً وقائية عدة لمنع تسوس الأسنان، أهمها النظافة الدائمة للفم، وتغيير العادات الغذائية إلى الصحيحة.

جاء ذلك خلال حلقة نقاشية، أمس، حول أمراض الفم والأسنان، نظمتها كلية دبي لطب الأسنان، بمقرها في مدينة دبي الطبية.

وأكد المشاركون في الحلقة أن مشكلات تسوس الأسنان عند الأطفال تعتبر أزمة عالمية تؤرق الدول المتقدمة والعالم الثالث في الوقت نفسه، وهي مشكلة مزمنة في مرحلة الطفولة، وتعد شائعة أكثر من الربو بخمسة أضعاف.

وأعلن خلال الحلقة النقاشية أن الكلية بدأت إجراء دراسة لفحص نسبة إصابة الأطفال بتسوس الأسنان في دبي، حيث تجري الدراسة مقارنة بين نسبة الإصابة بين الأطفال العاديين وأقرانهم من ذوي الإعاقة، في الشريحة العمرية من سن 4 إلى 16 عاما، ويقوم بالدارسة فريق طبي مكون من 6 أطباء مقيمين وأعضاء هيئة تدريسية بالكلية، ويتم الانتهاء منها أواخر العام الجاري 2014.

وتحدثت الدكتور منال الحلبي، طبيبة أسنان - أطفال، ومدير برامج طب الأسنان بكلية دبي لطب الأسنان، عن أمراض الفم لدى الأطفال، مشيرة إلى أن الدراسات العلمية في دولة الإمارات تؤكد أن أمراض تسوس الأسنان قد انتشرت كثيرا في الآونة الأخيرة، خاصة بين أطفال المرحلة الابتدائية، حيث أشارت دراسة إلى أن انتشار أمراض تسوس الأسنان في الإمارات أكثر بكثير من انتشارها في الدول الغربية، وقد تم حصر بعض عينات الدراسة على مدارس إمارة عجمان، حيث تبين أن 76% من الطلبة يعانون تسوس الأسنان مقارنة بمدارس أميركا التي لا تتجاوز 28%.

كما أفصحت الدراسة، وفقاً للحلبي، عن ارتباط تلك الحالات بمستوى تعليم الأمهات، حيث إن الأمهات الأقل حظا في التعليم يعاني أطفالهن من التسوس بشكل أكبر من غيرهن الأفضل تعليما، كما أشارت الدراسة إلى أنه كلما زادت العادات الغذائية السيئة، زادت نسبة التسوس والأمراض المتعلقة بها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض