• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

بعد جلسات عدة من التداول دون مسار واضح

الأسهم المحلية تلحق بموجة تراجعات قوية للبورصات العالمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 مارس 2015

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي)

بعد جلسات عدة من التداول من دون مسار واضح للصعود أو الهبوط، تعرضت أسواق الأسهم المحلية لموجة هبوط حادة، خصوصاً في سوق دبي المالي خلال جلسة الأمس، متأثرة بتراجعات جماعية للبورصات العالمية، مع انخفاض أسعار النفط.

وتكبدت الأسهم خسائر جديدة بقيمة 4,8 مليار درهم، جراء انخفاض مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 0,64%، بعدما كسرت المؤشرات الفنية لسوقي أبوظبي ودبي الماليين مستويات دعم نفسية مهمة عند 4500 نقطة لسوق العاصمة، و3700 نقطة لسوق دبي المالي.

وقال أسامة العشري عضو جمعية المحللين الفنيين- بريطانيا، إن استمرار التداول الضعيف لمؤشرات الأسواق خلال الأيام الأخيرة، مع فشلها في تجاوز مستويات المقاومة المعنية بتحطم اتجاه هبوطها صعوداً على خرائط اتجاهها للمدى القصير، يبقي المخاطر قائمة، حيث يتوقع تواصل التراجع صوب مستويات الدعم القريبة، التي أصبح اختبارها على الأقل أمر شبه مؤكد.

وأضاف أن مؤشر سوق أبوظبي عندما فشل في تجاوز مستوى المقاومة الرئيسي عند 4720 نقطة، رغم تداوله قربه خلال تداولات الأسابيع القليلة الماضية، أدى إلى تراجعه بشكل مباشر إلى المستوى الحالي، وتجاوز منطقة الدعم الرئيسة عند 4500 نقطة، ولم يعد أمام المؤشر دعم جدير بالاحترام حالياً، قبل مستوى الدعم الرئيس موضوع الخطر عند 4370 نقطة.

وأوضح أن مخاطر تداول المؤشر في المستوى الحالي ما زالت محدودة، إلا أن تجاوز مستوى الدعم 4500 نقطة بشكل حقيقي قد يؤدي إلى استفحال المخاطر، وتأكد نجاح اتجاه هبوط المؤشر حتى على خرائط اتجاهه للمدى القصير. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا