• الثلاثاء 27 محرم 1439هـ - 17 أكتوبر 2017م

نابولي يعول على الأرض والجمهور أمام بورتو في الدوري الأوروبي الليلة

يوفنتوس يحلم بعبور كمين فيورنتينا في طريق ربع النهائي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 مارس 2014

نيقوسيا (أ ف ب)- يحلم يوفنتوس الإيطالي بتخطي عقبة مواطنه وغريمه فيورنتينا اليوم لمتابعة المسار نحو بلوغ نهائي الدوري الأوروبي «يوروبا ليج» لكرة القدم المقرر على ملعبه في تورينو في مايو المقبل. واقترب يوفنتوس من إحراز لقب الدوري المحلي للموسم الثالث على التوالي، وبالتالي سيتفرغ للدوري الأوروبي، لكن مشواره إلى فلورنسا لن يكون سهلاً أبداً بعد تعادله مع الفريق البنفسجي 1-1 على أرضه في ذهاب ثمن النهائي.

وقال لاعب وسط فيورنتنيا المخضرم ماسيمو أمبروزيني: «لديهم تشكيلة مرعبة، لكن في مواجهات الكؤوس كل الأمور واردة». ويتألق لاعبو المدرب أنطونيو كونتي، لكن موسمهم تلطخ بخروجهم من دوري الأبطال وتحولهم إلى المسابقة الرديفة، وسيكونون حذرين من الفريق الوحيد الذي هزمهم في الدوري (4-2 ذهابا). وستكون المواجهة إعادة لنهائي كأس الاتحاد الأوروبي 1990 الذي توج فيه يوفنتوس 3-1 بمجموع المباراتين.

فريق آيطالي آخر يبحث عن التأهل إلى ربع النهائي، لكن حظوظ نابولي على ملعبه «سان باولو» ليست كبيرة بعد سقوطه ذهاباً أمام بورتو البرتغالي العنيد 1 - صفر. وقال مدرب نابولي الإسباني رافايل بينيتيز، بعد فوز فريقه على تورينو 1- صفر الاثنين الماضي في الدوري المحلي: «نخوض هذه المباراة بثقة، يجب أن نستعيد لياقة لاعبينا ونعتبر اللقاء بمثابة النهائي». وينوي بينيتيز تكرار ما حققه الموسم الماضي عندما قاد تشيلسي الانجليزي إلى اللقب، كما توج في 2004 مع فالنسيا الإسباني.

ويسافر توتنهام إلى لشبونة في رحلة بالغة الصعوبة بعد تخلفه على أرضه أمام بنفيكا 3 - 1. وجاءت الخسارة الأوروبية الأسوأ لتوتنهام على أرضه في المسابقات الأوروبية بين سقوطين مؤلمين في الدوري المحلي أمام جاريه اللندنيين تشلسي وأرسنال.

ويغيب عن تشكيلة المدرب تيم شيروود المدافعون البلجيكي يان فرتونغن الموقوف، ومايكل دوسون والروماني فلاد تشيريتشيس المصابون.

ورأى جناح توتنهام اندروس تاونسند ان فريقه ليس مرشحا للتأهل نظرا لتألق بنفيكا مؤخرا، لكنه يأمل تكرار بعض ما قدم فريقه في مواجهة أرسنال (صفر- 1): «نعلم أن أداء فريقنا كان جيداً، عملنا كثيراً، سيطرنا على الكرة وحصلنا على عدد أكبر من الفرص». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا