• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أكد أن جوارديولا يعشق الكشف عن المواهب

المبارك: قريباً.. نصف تشكيلة سيتي من أبناء النادي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يونيو 2016

محمد حامد (دبي)

في نهاية يناير الماضي نشرت صحيفة «مانشستر إيفيننج نيوز» الإنجليزية المحلية التي تهتم بشؤون مدينة مانشستر صورة لمعالي خلدون المبارك رئيس مجلس إدارة مان سيتي، وهو يتابع أدق تفاصيل العمل في أكاديمية مانشستر سيتي التي تم تطويرها لتصبح واحدة من أكبر وأفضل أكاديميات العالم، وأكثرها تجهيزاً بجميع متطلبات صقل مواهب المستقبل. وقالت الصحيفة الإنجليزية إن المبارك يمكنه أن يكلف أي من العاملين في النادي بمتابعة ما يحدث في الأكاديمية وكتابة تقرير يرصد فيه كل كبيرة وصغيرة، ولكن المبارك يفضل الوقوف على تفاصيل العمل بنفسه وهو مؤشر يؤكد حجم الاهتمام بالأكاديمية الكروية التي ستكون الرافد الأهم لنجوم المستقبل في صفوف مان سيتي، حيث يبدو للوهلة الأولى أن سيتي يريد تكرار تجربة البارسا على مستوى الأكاديمية الكروية الناجحة، وكذلك على مستوى الفريق الأول.

وفي الجزء الثاني من الحوار السنوي لرئيس مجلس إدارة مان سيتي، تحدث عن كل ما يتعلق بمستقبل المواهب الشابة في صفوف سيتي، مؤكداً أن إحدى أهم نقاط القوة في المدير الفني الجديد بيب جوارديولا شغفه الدائم بتقديم مواهب شابة صغيرة، وهو ما يقوله سجله التدريبي في كل من برشلونة وبايرن ميونيخ، فضلاً عن بدايات تجربته التدريبية مع فريق برشلونة الثاني.

كيف يمكن لجوارديولا أن يصنع جسراً بين المواهب الشابة والفريق الأول؟ عن هذا السؤال أجاب المبارك قائلاً: «هذا هو أحد أهم الأسباب التي جعلتنا نتعاقد مع بيب، إنها فلسفة العمل التي نؤمن بها في سيتي، وهي نفسها التي يهتم بها بيب، وهذا ما يقوله سجله التدريبي السابق سواء مع البارسا أو البايرن، فهو يعشق اكتشاف وصقل وتقديم المواهب الشابة، ليحققوا فيما بعد نجاحات كبيرة في الفريق الأول».

وتابع المبارك: «اليوم لدينا مواهب شابة رائعة في صفوف مان سيتي، لقد نجحنا في السيطرة على دوريات المراحل السنية تحت 10 و13 و15 و18 عاماً، مما يعني أن مان سيتي لديه مواهب في مختلف المراحل العمرية، أعتقد أن بيب سوف يستمتع بالكشف عن هذه الجواهر وتقديمها للفريق الأول».

وبالعودة إلى استراتيجية مان سيتي في الاعتماد على المواهب الشابة من أبناء النادي، فقد شدد المبارك على أن الهدف هو أن تكون نصف تشكيلة الفريق الأول من أبناء النادي والأكاديمية بشكل عام، مضيفاً: «لقد كانت استثماراتنا في أكاديمية مانشستر سيتي سواء من ناحية البنية التحتية والملاعب وغيرها هدفها أن نمد الفريق الأول بنصف تشكيلته من أبناء النادي، هذه العملية بدأت قبل موسمين، وبدأت بعض الثمار تتضح، وفي المستقبل القريب سوف تكون أكثر وضوحاً، نريد أكبر عدد من خريجي الأكاديمية في صفوف الفريق الأول». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا