• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

صندوق الشارقة للمجلس الدولي لكتب اليافعين يعتزم دعم ثلاثة مشاريع جديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 19 مارس 2014

الشارقة (الاتحاد) ـ يعقد صندوق الشارقة للمجلس الدولي لكتب اليافعين، الاجتماع السنوي الثالث للجنة الاستشارية على هامش معرض بولونيا الدولي لكتب الأطفال، الذي ستجري فعالياته في مدينة بولونيا الإيطالية.

وقالت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، الرئيس الفخري للمجلس الإماراتي لكتب اليافعين، في حديث لها حول الاجتماع: «سررنا خلال العامين الماضيين بمتابعة انطلاقة العديد من المشاريع المميزة بفضل دعم صندوق الشارقة للمجلس الدولي لكتب اليافعين. ونؤمن إيماناً راسخاً بأنّ الأطفال، بغض النظر عن مكان وجودهم، يستحقون ممارسة حقهم في الوصول إلى الكتاب واكتشاف عالم القراءة الجميل. ونتطلّع إلى إضافة مجموعة جديدة من المشاريع الجديرة إلى محفظة الصندوق، وسوف نواصل سعينا لإحداث تغيير إيجابي في حياة الأطفال الذين لا ذنب لهم سوى أنهم يعيشون في مناطق تعاني الصراعات».

ويتولى الصندوق في الوقت الراهن دعم أربعة مشاريع يجري العمل على تنفيذها في كل من إيران، وفلسطين، وأفغانستان، وباكستان، حيث يتواصل وبنجاح مشروع «اقرأ معي» في إيران، الذي تم إطلاقه، بالتعاون مع معهد البحوث حول تاريخ أدب الأطفال في إيران، بهدف تعليم وتمكين الأطفال هناك.

ويحمل مشروع الصندوق في فلسطين اسم «منح كل طفل الحق في أن يصبح قارئاً»، ويُعتبر إحدى مبادرات فرع فلسطين من المجلس الدولي لكتب اليافعين، ويهدف إلى تطوير فعاليات ومنشآت لمكتبتين تم تأسيسهما في غزة من قبل المجلس الفلسطيني لكتب اليافعين، هما مكتبة العطاء ومكتبة الشوكة من أجل تشجيع ثقافة المطالعة والقراءة، ودعم التعلّم والمعرفة لدى الأطفال. وقدم صندوق الشارقة للمجلس الدولي لكتب اليافعين دعماً لهذا المشروع شمل البرامج التدريبية حول الكتابة الإبداعية، والرسم، والأنشطة للأطفال.

ويجري حالياً دراسة وتقييم المشاريع الجديدة المقترحة للاستفادة من مخصصات صندوق الشارقة للمجلس الدولي لكتب اليافعين للعام 2014. وتتضمن قائمة المشاريع المرشحة مشاريع في كل من أفغانستان، ولبنان، وتونس، والاجتماع الإقليمي في المكسيك. وسيتم اختيار ثلاثة من المشاريع الأربعة المقترحة لتلقى الدعم خلال اجتماع اللجنة في بولونيا، وسيتم تخصيص 100 ألف فرنك سويسري (نحو 115 ألف دولار أميركي) عند اعتماد المشاريع من قبل اللجنة الاستشارية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا