• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

البحرين تحرز المركز الثالث بكأس غرب آسيا على حساب الكويت

ثنائية علام تبدد حلم «النشامى» وتمنح «العنابي» لقبه الأول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 09 يناير 2014

الدوحة (وكالات)- توج المنتخب القطري لكرة القدم بلقب بطولة كأس اتحاد غرب آسيا بفوزه على نظيره الأردني 2- صفر أمس الأول في المباراة النهائية للبطولة التي اختتمت فعالياتها في العاصمة القطرية الدوحة.

وانضم المنتخب القطري (العنابي) لقائمة المنتخبات الفائزة بلقب البطولة، حيث أحرز لقبه الأول فيها مستغلاً إقامة النسخة الثامنة للبطولة في بلاده. وأصبح العنابي خامس منتخب يتوج باللقب، حيث سبقته منتخبات إيران (أربعة ألقاب) وسوريا والكويت والعراق برصيد لقب واحد لكل منها.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي، ثم سجل خوخي علام هداف المنتخب القطري هدفي اللقاء في الدقيقتين 51 و81 ليحرم المنتخب الأردني (النشامى) من إحراز اللقب للمرة الأولى. وشهدت المباراة عرضا متميزا خاصة في شوطها الثاني الذي جاء مليئاً بالندية والإثارة، لكن الكلمة الأخيرة كانت للعنابي الذي استفاد من تألق بوعلام صاحبي، الذي توج هدافا للبطولة بستة أهداف.

وحضر الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد، رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم والأمير علي بن الحسين، رئيس اتحاد غرب آسيا، وعدة شخصيات رياضية بارزة في مقدمتها الشيخ سلمان بن إبراهيم، رئيس الاتحاد الأسيوي للعبة مراسم التتويج التي جرت في أجواء احتفالية مبهجة من الجماهير القطرية بعدما حقق فريقها أربعة انتصارات متتالية واستحق لقب البطولة بجدارة.

وبدأت المباراة بحذر، بسبب خشية المدربين من استقبال الشباك لهدف مبكر يربك حساباتهما. ومع مرور الدقائق العشر الأولى، تحرر اللاعبون تدريجياً وأصبحت المحاولات الهجومية أكثر جدية. ولاحت أخطر فرصة للمنتخب القطري في الدقيقة 13 من تصويبة قوية لعبد العزيز حاتم لكن الحارس الأردني تصدى لها ببراعة وأنقذ شباكه من هدف محقق.

وأظهر العنابي سيطرة نسبية في الدقائق التالية مستفيدا من تحركات بوعلام وعادل أحمد اللذين شكلا ضغطا كبيرا على الدفاع الأردني مما دفع المدرب المصري حسام حسن المدير الفني للفريق لإعطاء تعليمات واضحة لمدافعيه بعدم التقدم كثيرا تجنبا للمرتدات الخطرة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا