• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

مُجاراة بين الفصحى والنبطي.. جديد أكاديمية الشعر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يونيو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

صدر عن أكاديمية الشعر في لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية ديوان «قصائد مجاريات.. شعر الفصحى والشعر النبطي»، ضمّ 18 قصيدة فصحى ومثلها نبطية، ألقاها شعراء ضيوف خلال حلقات الموسم السادس من برنامج «أمير الشعراء» 2015.

وكانت اللجنة المنظمة قد اختارت 9 من شعراء الفصحى، ومثلهم من شعراء النبط، حيث قاموا بتبادل القصائد على سبيل المساجلات أو المجاريات المعروفة في الشعر العربي، وذلك في تنويعة شعرية جميلة من حيث التنقل ما بين شعر الفصحى والشعر النبطي، وإبراز جماليات كل نمط منهما، علاوة على بيان المقارنات في التناول والشاعرية.

وتهدف هذه المجاريات إلى بيان مدى التقارب الفني ما بين الشعرين النبطي وشعر الفصحى اللذين أبدعتهما معاً القريحة الشعرية العربية، وإيضاح أنّ بين النمطين من وشائج القربى والتوافق أكثر مما بينهما من الفوارق، بالإضافة إلى تعريف المتلقين بالآفاق الشعرية الخاصة بالشعر النبطي الذي يحجبه عنهم ستار اللهجة على الرغم من شفافيته، وجدار التخويف من غلبة العامية على الفصحى على الرغم من وهنه، والتأكيد على أن الثقافة العربية هي ثقافة واحدة لأمة واحدة لها وجه فصيح مكتسب ووجه فطري شعبي، ولا غنى عن أيّ منهما.

وقد ضمّ الديوان الجديد قصائد لكل من الشعراء الضيوف في حلقات الموسم السادس لبرنامج أمير الشعراء، وجاؤوا مرتبين حسب تسلسل ترتيب الحلقات من الأولى إلى العاشرة والأخيرة من الموسم السادس، حيث أعلن الفائز بلقب أمير الشعراء، وهو الشاعر السعودي حيدر العبدالله.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا