• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

جمعية القلب الإماراتية تنظم ورشة عمل للأمراض الخلقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 يناير 2013

دبي (الاتحاد) - نظمت مجموعة طب قلب الأطفال المنبثقة عن جمعية القلب الإماراتية بالتعاون مع مركز القلب بجامعة الملك عبد العزيز ورشة العمل الأولى لأمراض القلب الخلقية بدولة الإمارات وورشة العمل الثانية عشرة لأمراض القلب الخلقية بالمملكة العربية السعودية تحت عنوان “مدى الارتباط بين الصفة التشريحية للقلب وتخطيط صدى القلب (الإيكو) لدى الأطفال والبالغين ذوي أمراض القلب الخلقية”.

وقالت الدكتورة شهربان عبد الله استشارية الأطفال وقلب الأطفال بمستشفى لطيفة بدبي إن ورشة العمل ركزت خلال جلساتها العلمية التي اقيمت بمكتبة راشد الطبية واستمرت على مدار يومين معتمدة على التعليم التفاعلي على مدى الارتباط بين الوظائف التشريحية للقلب وتخطيط صدى القلب (الإيكو) لفهم الأسس لتفاصيل وملامح تخطيط صدى القلب على حد سواء للقلب الطبيعي أو ما إذا صاحبه تشوهات خلقية بالقلب البسيطة منها والمركبة إضافة إلى أمراض الصمامات لدى البالغين والدور الهام والفعال لتخطيط صدى القلب في صنع القرار الخاص سواء بالقسطرة العلاجية أو العمليات الجراحية.

كما تضمنت ورشة العمل التي حظيت بدعم من هيئة الصحة بدبي وجائزة الشيخ حمدان للعلوم الطبية تطبيقات عملية للتدريب العملي لصفات القلب التشريحية بالاستعانة بعينات قلب حيوانية وكذلك المشاركة اليدوية لإجراء تخطيط صدى القلب عبر المريء على جهاز محاكاة القلب والذي يستخدم لأول مرة في دولة الإمارات والشرق الأوسط فيما اعتمد النوع الثالث من الجلسات على مناقشة الحالات القلبية بطريقة تفاعلية شارك فيها الأطباء المحاضرون والحضور.

وقالت شارك في ورشة العمل التي أقيمت للمرة الأولى بدولة الإمارات 130 طبيبا مختصا من دولة الإمارات والسعودية وعمان والكويت وفلسطين والسودان وماليزيا وسريلانكا وسويسرا وبحضور فريق من الأطباء المتخصصين بهذا المجال من المملكة المتحدة فقد كان لحضور الدكتور أندرو كوك والدكتور يان مارك أساتذة تشريح القلب وتخطيط صدى القلب الأثر الإيجابي لتحقيق أقصى معدلات الاستفادة العلمية والعملية بالإضافة إلى فريق عمل من أطباء المملكة العربية السعودية برئاسة الدكتور رياض أبو سليمان أستاذ مساعد طب قلب الأطفال بجامعة الملك عبد العزيز وفريق العمل من دولة الإمارات برئاسة الدكتورة شهربان عبد الله استشارية الأطفال وقلب الأطفال بمستشفى لطيفة بدبي.

وحصل الأطباء المشاركون في الورشة على 12 ساعة تعليم طبي مستمر من هيئة الصحة بدبي.

وأشاد المشاركون بالمستوى العلمي ومستوى التنظيم لهذه الورشة العلمية مطالبين بالاستمرار في تنظيم مثل هذه الورش التي تساعد على الارتقاء بمستوى الأطباء وزيادة خبراتهم العلمية والعملية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا