• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

تنافس 1300 طالب وطالبة في المسابقة

حرم حاكم عجمان تكرم الفائزات في مسابقة دار البر للقرآن والسنة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 يونيو 2016

عجمان (الاتحاد)

شهدت حرم صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان، رئيسة جمعية «أم المؤمنين» في الإمارة، الحفل الختامي لفرع «الإناث» في الدورة السادسة من مسابقة دار البر للقرآن الكريم والسنة النبوية، في مقر مركز وزارة الثقافة وتنمية المعرفة بمدينة عجمان، بحضور حشد من المسؤولين والشخصيات والمهتمين والطلبة وأولياء الأمور.

شارك في نسخة المسابقة هذا العام 1300 متسابق من الطلبة، من الجنسين، من مختلف المراحل الدراسية، والمعلمين والإداريين العاملين في المدارس الحكومية والخاصة.

وكرمت الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر، في ختام الحفل، المتسابقات الفائزات بفئات المسابقة، فيما بلغ عدد الفائزين، من الذكور والإناث، 147 طالباً ومعلماً وإدارياً وأسرة.

وأكد خالد الخاجة، رئيس جمعية «دار البر» في عجمان، أن الجمعية تحمل رؤية واضحة في تنظيم المسابقات القرآنية والنبوية، معتبراً أن المسابقة التي تغطي منطقة عجمان التعليمية، وتشمل مختلف الشرائح العمرية من أبنائنا الطلبة، تهدف إلى غرس القيم القرآنية والنبوية في سلوك ووعي الطلبة، وغرس الحس الأمني وتحصين «الأمن الفكري» بين أبنائنا، وفقاً لتعاليم ديننا الحنيف، وتربيتهم على منهج الوسطية والاعتدال، بمنأى عن الغلو والتطرف، بتسليط الضوء على سماحة هذا الدين، بما ينسجم مع السياسة العامة لدولة الإمارات.

وشدد الخاجة على أهمية وقيمة الالتفاف حول قيادتنا الرشيدة، في ضوء ما ورد في كتاب الله سبحانه، وسنة رسوله، صلى الله عليه وسلم، حول وجوب طاعة «أولي الأمر»، مؤكداً أن للجمعية استراتيجية واضحة المعالم، تعنى فيها بكتاب الله، عز وجل، وسنة نبيه، والمسابقة تشكل ترجمة عملية لاستراتيجية الجمعية الوطنية.

وتناول مدير «دار البر» في عجمان التطويرات والتحديثات التي نفذتها الجمعية الخيرية التنموية في المسابقة خلال دورتها «السادسة» التي اختتمت مؤخراً، للذكور والإناث، من أهمها إطلاق شعار خاص بالمسابقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض